خميس ٢٩ شعبان ١٤٣٨

اخبار محلية و عربية و عالمية

اليونسكو تختار المملكة كأول دول عربية تستضيف مُنتدى المنظمات غير الحكومية

انطلقت صباح اليوم أعمال المنتدى السابع "لليونسكو" للمنظمات غير الحكومية الذي تنظمه مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز "مسك الخيرية" بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو" على مدى يومين في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية، كأول دولة عربية تستضيف هذا المنتدى الكبير بمشاركة عدد من أصحاب المعالي الوزراء والمسؤولين والمهتمين بقضايا الشباب، وحضور أكثر من 1800 شخص من 70 دولة في العالم. وشارك في الجلسة الافتتاحية لأعمال المنتدى معالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية الدكتور علي بن ناصر الغفيص، وألقى كلمة تناول في ثناياها اهتمام منظمة "اليونسكو" بفئة الشباب في سبيل تعزيز مهاراتهم وفتح مساحات المشاركة المجتمعية لهم، والوسائل المتعددة التي تنتجها من بحوث ودراسات عن أنماط التحولات لدى الشباب، وبناء قدرات الحكومات والمنظمات غير الحكومية لتطوير السياسات المتعلقة بالشباب، وإشراكهم في كل ما يتعلق في بناء مجتمعهم . وقال معاليه : يبرز دور مؤسسة مسك الخيرية في المملكة التي تسهم في تنظيم هذا المنتدى من خلال رؤيتها الملهمة في استحداث الفرص لتنمية المجتمع السعودي وإطلاق طاقات الشباب الذين يعدون الشريحة الأكبر في مكونات المجتمع السعودي، ونجحت المؤسسة في هدفها المعني بتمكين وإلهام الشباب ليكونوا عناصرًا فاعلة ومشاركة في اقتصاد هذا الوطن. وأضاف معاليه أن المنتدى يركز على شريحة الشباب بمشاركة أكثر من 350 منظمة غير ربحية محلية دولية تمثل أكثر من 70 دولة، ويعقد في مرحلة مهمة تشهد فيها المملكة تحولاً وطنياً في ضوء رؤية 2030 التي أولت القطاع الربحي اهتماماً كبيراً ، وتجلى هذا الاهتمام في مبادرات برنامج التحول الوطني 2020 التي تسعى لتطوير القطاع غير الربحي وزيادة مساهمته في الاقتصاد الوطني والتنمية الاجتماعية ، وهو ما يتطلب بالضرورة تحقيق كثير من المستهدفات منها التوسع في مجالات العمل غير الربحي لتشمل كل ما من شأنه أن يساهم في تحقيق التنمية في المجتمع من وعي وتعليم وتوظيف وإنتاج وصحة وثقافة وترابط اجتماعي ومحافظة على البيئة وتوظيف للموارد الطبيعية والبشرية. وبين معالي الدكتور علي الغفيص أن هذا المنتدى يعد شاهداً على هذا الحراك التنموي الذي تشهده المملكة العربية السعودية، ويهدف إلى تعزيز المشاركة المجتمعية والتمكين للعمل التطوعي والتوسع في القطاع غير الربحي تحقيقاً لرؤية المملكة 2030 التي تسعى لزيادة الحيوية في المجتمع من خلال تكوين مجتمع يمثل الشباب فيه قوة كبرى . // يتبع // 11:56ت م

 

 

عام / اليونسكو تختار المملكة كأول دول عربية تستضيف مُنتدى المنظمات غير الحكومية / إضافة أولى 

وأشار معالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية في ذلك الصدد إلى أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية حددت ضمن رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020 مجموعة من التحديات التي تحول دون المساهمة الفعالة للقطاع غير الربحي في التنمية الاجتماعية لإبراز منظومة متكاملة من الممكنات التي تسهم في نمو القطاع غير الربحي ، وتزيد من فعاليته الاقتصادية في الناتج المحلي ، وتمكن للعمل التطوعي وتشجع عليه. وأفاد معاليه أن الوزارة وضعت عددًا من المبادرات التي دخلت حيز التنفيذ وأسهمت في عام واحد في نمو القطاع غير الربحي بنسبة 20 % ، كما زادت في عدد المتطوعين والعالمين في منظمات القطاع غير الربحي ، إضافة إلى برامج بناء القدرات التي شملت 12 % من العاملين في القطاع في وظائف مختلفة وحوكمة الجمعيات والمؤسسات الأهلية ، مبيناً أن التغلب على التحديات وتحقيق الطموحات فيما يتعلق بالقطاع غير الربحي وتمكين الشباب وتفعيل أدوارهم في المجتمع يعد جزءًا أصيلاً في رحلة المملكة كما هو كذلك في كل دول العالم . ومن جهتها، قدمت المديرة العامة لمنظمة اليونسكو إيرينا بوكوفا، عبر رسالة مرئية للمنتدى، شكرها للمملكة العربية السعودية على استضافتها للمنتدى، مبينة أنها الدولة العربية الأولى التي يعقد فيها هذا المنتدى للمنظمات غير الحكومية بالشراكة مع مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز " مسك الخيرية ". وأفادت أن المنتدى يعكس عمق الشراكة بين المملكة ومنظمة "اليونسكو" ويبني على الطموحات والأهداف المشتركة وفق رؤية المملكة 2030 للتنمية المستدامة. وقالت بوكوفا: إن منظمة "اليونسكو" بالتعاون مع " مسك الخيرية " اتخذت العديد من الإجراءات من أجل تعزيز التعاون فيما بينهما من أجل دعم الشباب والفتيات في مختلف المجالات خاصة ما يتعلق بمصادر إبداعهم وذلك لأهميته في القرن المقبل، وستعمل المنظمة ما بوسعها لدعمهم كون هنالك حاجة ماسة لأفكار جديدة لبناء مستقبل أفضل. // يتبع // 11:56ت م

 

 

عام / اليونسكو تختار المملكة كأول دول عربية تستضيف مُنتدى المنظمات غير الحكومية / إضافة ثانية 

ومن جانبه، ثمن مساعد المدير العام للعلاقات الخارجية والإعلام وممثل المدير العام في منظمة "اليونسكو" إيريك فالت، الجهود النوعية التي تقدمها مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز " مسك الخيرية " للشباب، مشيدًا بالروابط القوية التي تربط المملكة العربية السعودية بمنظمة "اليونسكو" التابعة للأمم المتحدة، حيث كانت من بين 20 دولة صادقت على دستور "اليونسكو" عام 1946 م. وأكد أهمية هذا المنتدى الذي تم تصميمة من قبل المنظمات غير الحكومية حيث يعد فرصة لنشر الوعي والدعم كما يخدم الاجندة الدولية والوطنية، عادًا المؤتمر بالرائد في المنطقة العربية. بدوره، أعرب رئيس لجنة الاتصال بين اليونسكو والمنظمات غير الحكومية فيليب بوسانت عن سعادته بتواجده في الدورة السابعة لمنتدى اليونسكو الدولي للمنظمات غير الحكومية، مبيناً أن المنتدى يحرص على إيجاد مبادرات جديدة، كما يهتم بالمشاركة الفعالة بين الشباب والشابات، عبر برامجه المتنوعة التي يشارك فيها نخبة من المتخصصين في مجال التنمية والشباب . وشهدت هذه المشاركات تفاعلا كبيرا من الحضور الذين حرصوا على الاستفادة مما عرض خلال الكلمات السابقة، خاصة مايتعلق بعرض التجارب التي نفذتها المؤؤسات غير الحكومية في سبيل دعم الشباب، وتحقيق تكافؤ الفرص بينهم في مختلف دول العالم. // يتبع // 11:56ت م

 

 

عام / اليونسكو تختار المملكة كأول دول عربية تستضيف مُنتدى المنظمات غير الحكومية/ إضافة ثالثة واخيرة 

بعد ذلك، عُقدت جلسة نقاش بعنوان " نظرة عامة .. تفعيل المشاركة الشبابية والأثر المحتمل لذلك في عملية إحداث التغيير الاجتماعي" تناولت فيها معالي وزيرة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي في دولة الإمارات العربية المتحدة نورة الكعبي، رؤيتها للمستقبل القائم على الشباب، مشيدة في ذلك الصدد بجهود صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع في دعم مناشط الشباب الموهوبين، وتعزيز قدراتهم، وإتاحة الفرصة لهم لتبادل الخبرات مع نظرائهم الشباب في مختلف دول العالم كما في هذا المنتدى. وقالت معاليها إن الشباب الذين يمثلون أكثر من نصف سكان الكرة الأرضية لديهم الطاقات والرغبة والحماس، وينبغي استثمارها خير استثمار، لأنهم هم من سيقود العالم في المستقبل، وهم مجتمع الغد بأسره، والعمل على إطلاق مبادرات نوعية تخدمهم وتعزز من قدراتهم، وتأخذ بيدهم نحو بناء المجتمع. وأكدت أهمية الاهتمام بالشباب، وحمايتهم من الجماعات المتطرفة التي تحاول جذبهم من خلال استغلال بطالتهم عن العمل، مبينة أن 24% من الشباب العربي يشغل تفكيره الحصول على فرصة العمل، والمشاركة في بناء المجتمع، مشيرة إلى وسائل التقنية الحديثة التي باتت سهلة الاستخدام في أيدي الشباب، ما يعني أهمية الالتفات لهم، ورعايتهم، وفتح الحوار معهم من خلال حوار دولي للشباب، يجمعهم ويجعلهم يخرجون طاقاتهم وأفكارهم النيرة. //انتهى// 11:56ت م

اليونسكو تختار المملكة كأول دول عربية تستضيف مُنتدى المنظمات غير الحكومية

انطلقت صباح اليوم أعمال المنتدى السابع "لليونسكو" للمنظمات غير الحكومية الذي تنظمه مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز "مسك الخيرية" بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو" على مدى يومين في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية، كأول دولة عربية تستضيف هذا المنتدى الكبير بمشاركة عدد من أصحاب المعالي الوزراء والمسؤولين والمهتمين بقضايا الشباب، وحضور أكثر من 1800 شخص من 70 دولة في العالم. وشارك في الجلسة الافتتاحية لأعمال المنتدى معالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية الدكتور علي بن ناصر الغفيص، وألقى كلمة تناول في ثناياها اهتمام منظمة "اليونسكو" بفئة الشباب في سبيل تعزيز مهاراتهم وفتح مساحات المشاركة المجتمعية لهم، والوسائل المتعددة التي تنتجها من بحوث ودراسات عن أنماط التحولات لدى الشباب، وبناء قدرات الحكومات والمنظمات غير الحكومية لتطوير السياسات المتعلقة بالشباب، وإشراكهم في كل ما يتعلق في بناء مجتمعهم . وقال معاليه : يبرز دور مؤسسة مسك الخيرية في المملكة التي تسهم في تنظيم هذا المنتدى من خلال رؤيتها الملهمة في استحداث الفرص لتنمية المجتمع السعودي وإطلاق طاقات الشباب الذين يعدون الشريحة الأكبر في مكونات المجتمع السعودي، ونجحت المؤسسة في هدفها المعني بتمكين وإلهام الشباب ليكونوا عناصرًا فاعلة ومشاركة في اقتصاد هذا الوطن. وأضاف معاليه أن المنتدى يركز على شريحة الشباب بمشاركة أكثر من 350 منظمة غير ربحية محلية دولية تمثل أكثر من 70 دولة، ويعقد في مرحلة مهمة تشهد فيها المملكة تحولاً وطنياً في ضوء رؤية 2030 التي أولت القطاع الربحي اهتماماً كبيراً ، وتجلى هذا الاهتمام في مبادرات برنامج التحول الوطني 2020 التي تسعى لتطوير القطاع غير الربحي وزيادة مساهمته في الاقتصاد الوطني والتنمية الاجتماعية ، وهو ما يتطلب بالضرورة تحقيق كثير من المستهدفات منها التوسع في مجالات العمل غير الربحي لتشمل كل ما من شأنه أن يساهم في تحقيق التنمية في المجتمع من وعي وتعليم وتوظيف وإنتاج وصحة وثقافة وترابط اجتماعي ومحافظة على البيئة وتوظيف للموارد الطبيعية والبشرية. وبين معالي الدكتور علي الغفيص أن هذا المنتدى يعد شاهداً على هذا الحراك التنموي الذي تشهده المملكة العربية السعودية، ويهدف إلى تعزيز المشاركة المجتمعية والتمكين للعمل التطوعي والتوسع في القطاع غير الربحي تحقيقاً لرؤية المملكة 2030 التي تسعى لزيادة الحيوية في المجتمع من خلال تكوين مجتمع يمثل الشباب فيه قوة كبرى . // يتبع // 11:56ت م

 

 

عام / اليونسكو تختار المملكة كأول دول عربية تستضيف مُنتدى المنظمات غير الحكومية / إضافة أولى 

وأشار معالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية في ذلك الصدد إلى أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية حددت ضمن رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020 مجموعة من التحديات التي تحول دون المساهمة الفعالة للقطاع غير الربحي في التنمية الاجتماعية لإبراز منظومة متكاملة من الممكنات التي تسهم في نمو القطاع غير الربحي ، وتزيد من فعاليته الاقتصادية في الناتج المحلي ، وتمكن للعمل التطوعي وتشجع عليه. وأفاد معاليه أن الوزارة وضعت عددًا من المبادرات التي دخلت حيز التنفيذ وأسهمت في عام واحد في نمو القطاع غير الربحي بنسبة 20 % ، كما زادت في عدد المتطوعين والعالمين في منظمات القطاع غير الربحي ، إضافة إلى برامج بناء القدرات التي شملت 12 % من العاملين في القطاع في وظائف مختلفة وحوكمة الجمعيات والمؤسسات الأهلية ، مبيناً أن التغلب على التحديات وتحقيق الطموحات فيما يتعلق بالقطاع غير الربحي وتمكين الشباب وتفعيل أدوارهم في المجتمع يعد جزءًا أصيلاً في رحلة المملكة كما هو كذلك في كل دول العالم . ومن جهتها، قدمت المديرة العامة لمنظمة اليونسكو إيرينا بوكوفا، عبر رسالة مرئية للمنتدى، شكرها للمملكة العربية السعودية على استضافتها للمنتدى، مبينة أنها الدولة العربية الأولى التي يعقد فيها هذا المنتدى للمنظمات غير الحكومية بالشراكة مع مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز " مسك الخيرية ". وأفادت أن المنتدى يعكس عمق الشراكة بين المملكة ومنظمة "اليونسكو" ويبني على الطموحات والأهداف المشتركة وفق رؤية المملكة 2030 للتنمية المستدامة. وقالت بوكوفا: إن منظمة "اليونسكو" بالتعاون مع " مسك الخيرية " اتخذت العديد من الإجراءات من أجل تعزيز التعاون فيما بينهما من أجل دعم الشباب والفتيات في مختلف المجالات خاصة ما يتعلق بمصادر إبداعهم وذلك لأهميته في القرن المقبل، وستعمل المنظمة ما بوسعها لدعمهم كون هنالك حاجة ماسة لأفكار جديدة لبناء مستقبل أفضل. // يتبع // 11:56ت م

 

 

عام / اليونسكو تختار المملكة كأول دول عربية تستضيف مُنتدى المنظمات غير الحكومية / إضافة ثانية 

ومن جانبه، ثمن مساعد المدير العام للعلاقات الخارجية والإعلام وممثل المدير العام في منظمة "اليونسكو" إيريك فالت، الجهود النوعية التي تقدمها مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز " مسك الخيرية " للشباب، مشيدًا بالروابط القوية التي تربط المملكة العربية السعودية بمنظمة "اليونسكو" التابعة للأمم المتحدة، حيث كانت من بين 20 دولة صادقت على دستور "اليونسكو" عام 1946 م. وأكد أهمية هذا المنتدى الذي تم تصميمة من قبل المنظمات غير الحكومية حيث يعد فرصة لنشر الوعي والدعم كما يخدم الاجندة الدولية والوطنية، عادًا المؤتمر بالرائد في المنطقة العربية. بدوره، أعرب رئيس لجنة الاتصال بين اليونسكو والمنظمات غير الحكومية فيليب بوسانت عن سعادته بتواجده في الدورة السابعة لمنتدى اليونسكو الدولي للمنظمات غير الحكومية، مبيناً أن المنتدى يحرص على إيجاد مبادرات جديدة، كما يهتم بالمشاركة الفعالة بين الشباب والشابات، عبر برامجه المتنوعة التي يشارك فيها نخبة من المتخصصين في مجال التنمية والشباب . وشهدت هذه المشاركات تفاعلا كبيرا من الحضور الذين حرصوا على الاستفادة مما عرض خلال الكلمات السابقة، خاصة مايتعلق بعرض التجارب التي نفذتها المؤؤسات غير الحكومية في سبيل دعم الشباب، وتحقيق تكافؤ الفرص بينهم في مختلف دول العالم. // يتبع // 11:56ت م

 

 

عام / اليونسكو تختار المملكة كأول دول عربية تستضيف مُنتدى المنظمات غير الحكومية/ إضافة ثالثة واخيرة 

بعد ذلك، عُقدت جلسة نقاش بعنوان " نظرة عامة .. تفعيل المشاركة الشبابية والأثر المحتمل لذلك في عملية إحداث التغيير الاجتماعي" تناولت فيها معالي وزيرة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي في دولة الإمارات العربية المتحدة نورة الكعبي، رؤيتها للمستقبل القائم على الشباب، مشيدة في ذلك الصدد بجهود صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع في دعم مناشط الشباب الموهوبين، وتعزيز قدراتهم، وإتاحة الفرصة لهم لتبادل الخبرات مع نظرائهم الشباب في مختلف دول العالم كما في هذا المنتدى. وقالت معاليها إن الشباب الذين يمثلون أكثر من نصف سكان الكرة الأرضية لديهم الطاقات والرغبة والحماس، وينبغي استثمارها خير استثمار، لأنهم هم من سيقود العالم في المستقبل، وهم مجتمع الغد بأسره، والعمل على إطلاق مبادرات نوعية تخدمهم وتعزز من قدراتهم، وتأخذ بيدهم نحو بناء المجتمع. وأكدت أهمية الاهتمام بالشباب، وحمايتهم من الجماعات المتطرفة التي تحاول جذبهم من خلال استغلال بطالتهم عن العمل، مبينة أن 24% من الشباب العربي يشغل تفكيره الحصول على فرصة العمل، والمشاركة في بناء المجتمع، مشيرة إلى وسائل التقنية الحديثة التي باتت سهلة الاستخدام في أيدي الشباب، ما يعني أهمية الالتفات لهم، ورعايتهم، وفتح الحوار معهم من خلال حوار دولي للشباب، يجمعهم ويجعلهم يخرجون طاقاتهم وأفكارهم النيرة. //انتهى// 11:56ت م

مدني الطائف يحذر من الاقتراب من مجاري الأودية ومواقع تجمع مياه الأمطار

حذرت الإدارة العامة للدفاع المدني بمحافظة الطائف المواطنين والمقيمين من الاقتراب من مجاري السيول والأودية ومواقع تجمع المياه التي تخلفها الأمطار.

وبين المتحدث الإعلامي بالإدارة العامة للدفاع المدني بالمحافظة العقيد ناصر بن سلطان الشريف، أنه وصل تنبيه متقدم من مصلحة الأرصاد وحماية البيئة, يشير إلى استمرار هطول أمطار رعدية من متوسطة إلى غزيرة على محافظة الطائف والأجزاء المجاورة لها.

وأهاب بالمواطنين والمقيمين إلى أخذ الحيطة والحذر والابتعاد عن مجاري الأودية والسيول وعدم استخدام الهاتف الجوال لتجنب حوادث الصواعق، واتباع تعليمات وإرشادات الدفاع المدني من خلال موقعه الإلكتروني www.998.gov.sa ، وعلى بوابة التوعية الوقائية، أو من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، للاطلاع على جميع الإرشادات، التي يجب مراعاتها في مثل هذه الحالات 

مسابقة الأمير سلطان بن عبدالعزيز السنوية لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية بجاكرتا تواصل أعمالها

استمعت لجنة تحكيم مسابقة الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود السنوية لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية على مستوى دول آسيان والباسفيك ودول آسيا الوسطى والشرقية لعامها الثامن، اليوم لتلاوة عدد من المتسابقين في فروع مسابقة القرآن الكريم الأربعة

, والحديث الشريف.

ونوه مدير عام مؤسسة سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية صالح بن إبراهيم الخليفي, بما تحظى به المسابقة من تفاعل واهتمام إذ أن تنافس 120 متسابقا من 25 دولة يعكس مكانة المسابقة التي أسسها صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود - رحمه الله - ويرعاها ويدعمها مجلس أمناء المؤسسة،وتمثل صورة من اهتمام المملكة بخدمة القرآن الكريم والسنة النبوية، وتجسيداً لتكامل جهود الدولة ومؤسسات العمل الخيري.

وأعرب الخليفي عن تقديره لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في المملكة ووزارة الشؤون الدينية بإندونيسيا وسفارة خادم الحرمين الشريفين في جاكرتا ومكتب الملحق الديني في السفارة، وكذلك الأمانة العامة لمسابقة القرآن الكريم الدولية بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ولجنة التحكيم والعاملين في تنظيم فعاليات المسابقة وتوفير مقومات النجاح لها.

واختتم مدير عام مؤسسة سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية تصريحه بالدعاء أن يجزل الأجر والمثوبة لمؤسسها سمو الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود - رحمه الله - ولأبنائه على عطائهم المتواصل حيث تضمنت نسخة المسابقة هذا العام مشاركة النساء الحافظات لكتاب الله على المستوى الوطني بواقع 30 حافظة.

عمومية جمعية الأطفال المعوقين تنوه بدعم خادم الحرمين الشريفين لبرامجها

رفع صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين وأعضاء الجمعية العمومية للجمعية،الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ على ما تفضل به من دعم ومساندة دائمة للجمعية ومشروعاتها وبرامجها، معربين عن اعتزازهم بما تحظى به الجمعية من ثقة وتفاعل من قطاعات المجتمع المختلفة، الأمر الذي يسهم في تجاوز العديد من التحديات.

جاء ذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية الــ 31 للجمعية، الذي عقد مساء أمس الثلاثاء برئاسة سمو الأمير سلطان بن سلمان،الذي شهد منح الجمعية تقديراً خاصاً لتميزها على صعيد الحوكمة الإدارية من المستشار القانوني لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية، كإضافة لرصيد الجمعية الحافل من المصداقية والثقة لدة الجهات المعنية.

وقال سموه الأمير سلطان بن سلمان: إن الجمعية تفخر بحضورها الوطني ودورها المتنامي على عدة مسارات في مقدمتها تطوير منظومة الرعاية المقدمة للأشخاص ذوي الإعاقة في المملكة، وترسيخ ثقافة المسؤولية الاجتماعية ،والعمل الخيري المؤسسي، وحشد التصدي المجتمعي لأسباب الإعاقة وطرق تجنبها عبر من البرامج التوعوية والمجتمعية غير المسبوقة، مثل برامج "الله يعطيك خيرها"، و"جرب الكرسي"، و جائزة الجمعية، وتوظيف المعوقين، ومسابقة حفظ القرآن الكريم للأطفال المعوقين .

وأضاف: الأرقام في الجمعية تتحدث عن نفسها، ولعل الإشادة والتقدير التي حازت عليهما يؤكدا تميزها في موضوع الحوكمة ومعالجة الأمور القانونية، والتزامها بالأنظمة ومعايير الرقابة المالية، ولا ننسى الشفافية في اظهار الأرقام الاستثمارية للجمعية وهي من الأمور التي حرصنا عليها منذ نشأته.

وأكد سموه أن الجمعية صاحبة المبادرة دائماً في المملكة في كل ما يخدم قضية الإعاقة، وأنها من أكثر الجمعيات في المملكة التي تحظى بثقة المجتمع ، منوهاً سموه بنجاح وإنجازات برنامج "الله يعطيك خيرها"، الذي يشهد تطوراً مستمراً في تحقيق أهدافه.

وقال سمو رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين: هذه السنة سنة استثنائية للبرنامج في علاقتنا مع وزارة الداخلية وإدارة المرور، وهي علاقة مميزة، وأشكر في هذا الصدد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وجميع منسوبي الوزارة.

وكان الاجتماع الـ 31 للجمعية العمومية لجمعية الأطفال المعوقين قد عقد بحضور عدد من الأمراء والوزراء والمسؤولين ورجال الأعمال وأعضاء الجمعية، حيث بدأ بآيات من الذكر الحكيم تلاها الطفل أحمد عبد الله حنتول من طلاب مركز رعاية الاطفال المعوقين بجنوب الرياض، اعقبها كلمة لمسؤولة وحدة العضوية بمركز الجمعية بمكة المكرمة أماني بخاري، لتفتتح بعد ذلك جدول أعمال اجتماع الجمعية العمومية، حيث قدم مراقب الحسابات تقريراً عن الحساب الختامي للجمعية للعام المالي 2016م، ثم توالت مداخلات السادة الأعضاء.

من جهة أخرى كرم صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان عدد من المساندين للجمعية من أعضاء الجمعية العمومية الذين مضى على عضويتهم 20 عاماً، كما حظي عدد من المتقاعدين من منسوبي الجمعية بالتكريم

بوابة موحدة للقبول الإلكتروني للكليات الجامعية والتقنية بمنطقة الرياض

أعلنت المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، عن انضمام الكليات التقنية وفروعها بمنطقة الرياض إلى البوابة الموحدة لقبول خريجي الثانوية العامة.

وأوضح نائب محافظ المؤسسة للتدريب الدكتورراشد الزهراني، أن اللجنة التنسيقية للقبول الموحد بالجامعات الحكومية والكليات التقنية بمنطقة الرياض أقرت في اجتماعها الذي عقد بحضور ممثلين عن المؤسسة انضمام الكليات التقنية إلى بوابة القبول الإلكتروني الموحد للطلاب بمنطقة الرياض، والجدول الزمني للقبول للعام الدراسي القادم 438 /1439هـ حيث من المقرر أن يتم فتح البوابة لجميع التخصصات الجامعية والتقنية للبنين بمنطقة الرياض يوم الاثنين الموافق 9 /10 /1438هـ، وستستمر حتى الساعة 12 ظهراً من يوم الثلاثاء 17/ 10 / 1438هـ على الرابط (www.rbu-admit.edu.sa ).

وبين أنه سيتم إعلان نتائج الفرز الأول عبر البوابة الإلكترونية الموحدة وبدء تأكيد القبول للفرز الأول خلال الفترة من 26-29 /10 / 1438هـ، على أن يتم إعلان نتائج الفرز النهائي وبدء تأكيد القبول للفرز النهائي خلال الفترة من 4-7

/11/ 1438هـ، حيث سيبدأ العام التدريبي بمشيئة الله يوم الأحد 26 / 12/ 1438هـ.

يذكر أن الكلية التقنية بالرياض، وكلية الاتصالات والمعلومات بالرياض، والكلية التقنية بالخرج، والكلية التقنية بالمجمعة، والكلية التقنية بالقويعية، والكلية التقنية بالزلفي، والكلية التقنية بوادي الدواسر والكلية التقنية بالدوادمي وفروع

الكليات التقنية بالحريق وحوطة بني تميم وثادق والارطاوية وحوطة سدير وعفيف والسليل والافلاج ورماح، والكلية التقنية العالمية بالقويعية والكلية التقنية العالمية للسياحة والفندقة بالرياض, جميعها ستنضم لبوابة القبول الالكتروني بمنطقة الرياض.

حاله الطقس المتوقعة اليوم الأربعاء

توقعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة في تقريرها عن حالة الطقس لهذا اليوم - بمشيئة الله تعالى - استمرار هطول الأمطار الرعدية مسبوقة بنشاط في الرياح السطحية تحد من مدى الرؤية الأفقية على مناطق جازان، عسير ،الباحة، ومرتفعات مكة المكرمة تشمل الأجزاء الشرقية منها. في حين تكون السماء غائمة إلى غائمة جزئياً على وسط وشرق المملكة.

كما تنشط الرياح السطحية المثيرة للأتربة والغبار التي تحد من مدى الرؤية الأفقية على مناطق تبوك ،المدينة المنورة ،حائل ،القصيم ،الرياض ،الجوف ،الحدود الشمالية ،الشرقية .

وأورد التقرير أن حركة الرياح السطحية على البحر الأحمر,غربية إلى شمالية غربية على الجزء الشمالي والأوسط وجنوبية غربية إلى غربية بسرعة 16-36 كم/ساعة على الجزء الجنوبي,وارتفاع الموج من نصف متر إلى متر ونصف,وحالة البحر خفيف إلى متوسط الموج,بينما تكون على الخليج العربي شرقية إلى جنوبية شرقية بسرعة 16-36 كم/ساعة,وارتفاع الموج من نصف متر إلى متر ونصف,وحالة البحر خفيف إلى متوسط الموج .

الحملة الوطنية السعودية تواصل توزيعها للمساعدات الإغاثية على الأشقاء اللاجئين السوريين في الأردن

تستمر الحملة الوطنية السعودية بتوزيع المساعدات الإغاثية على الأشقاء اللاجئين السوريين في الأردن والمتمثلة بأطقم الأواني المنزلية وملحقات المائده والحقيبة الصحية حيث تم استهداف عدد 1032 عائلة سورية بواقع 3851 مستفيد في محافظة المفرق وذلك ضمن مجموعة البرامج التي تطلقها الحملة في هذا الوقت وهي "شقيقي سفرتك هنيه" و"شقيقي صحتك غالية " لتصل الحملة بهذا التوزيع للمحطه 123 .

وأوضح المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية الدكتور بدر بن عبد الرحمن السمحان أن الحملة مستمره بتوزيع المساعدات الإغاثية لتغطي أكبر قدر ممكن من الأشقاء اللاجئين السوريين في الداخل السوري والدول المجاوره له وذلك من خلال البرامج التي تطلقها لتلبية احتياجات الأشقاء السوريين في مثل هذه الظروف الصعبة التي يعيشونها.

وأكد السمحان أن الحملة تسعى إلى تقديم أفضل الخدمات الإنسانية للأشقاء السوريين ، ومستمرة بإذن الله بتنفيذ مشاريعها الانسانية المتنوعة ، وذلك لتحقيق الرسالة النبيلة التي تعكس النهج الإنساني للمملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد - حفظهم الله - 

وزير الخارجية يلتقي المبعوث الخاص للرئيس الأميركي لعملية السلام

التقى معالي وزير الخارجية الأستاذ عادل بن أحمد الجبير في العاصمة الأمريكية واشنطن أمس الثلاثاء المبعوث الخاص للرئيس الأميركي لعملية السلام جيسون غرينبلات.

وجرى خلال اللقاء بحث تطورات عملية السلام في منطقة الشرق الأوسط.

حضر اللقاء مدير مكتب معالي وزير الخارجية السفير خالد العنقري .

المتحدث الأمني بوزارة الداخلية: القبض على 1628 متهما منهم 589 سعوديا إضافة إلى (1039) متهماً من (41) جنسية مختلفة لتورطهم في جرائم تهريب واستقبال ونقل وترويج المخدرات والمؤثرات العقلية

صرح المتحدث الأمني بوزارة الداخلية بأنه في إطار تنفيذ مهام الجهات الأمنية لمكافحة تهريب وترويج المخدرات والمؤثرات العقلية، فقد تمكنت الجهات الأمنية المختصة بتوفيق الله خلال الأشهر الماضية (محرم، صفر، ربيع الأول، ربيع الثاني، جمادى الأولى، جمادى الآخرة) من العام الحالي 1438هـ من القبض على (1628) ألف وستمائة وثمانية وعشرين متهماً منهم (589) سعودياً بالإضافة إلى (1039) متهماً من (41) جنسية مختلفة لتورطهم في جرائم تهريب واستقبال ونقل وترويج المخدرات والمؤثرات العقلية.

وبين أن رجال الأمن قد واجهوا خلال أدائهم لمهامهم مقاومة مسلحة من المهربين والمروجين في عدد من العمليات الأمنية نتج عنها إصابة (16) ستة عشر رجل أمن، ومقتل (5) خمسة وإصابة (14) أربعة عشر من مهربي ومروجي المخدرات.

وبلغ إجمالي ما تم ضبطه في العمليات الأمنية من مواد مخدرة ومؤثرات عقلية وأسلحة وأموال نقدية ما يلي: -

أولاً : ( 859ر429ر21 ) واحد وعشرون مليوناً وأربعمائة وتسعة وعشرون ألفاً وثمانمائة وتسعة وخمسون قرص إمفيتامين (كبتاجون).

ثانياً: ( 19 ) تسعة عشر طناً، و( 612 ) كيلو جراما من الحشيش المخدر.

ثالثـاً: ( 12 ) اثنا عشر كيلو، و( 932 ) تسعمائة واثنان وثلاثون جراما، من الهيروين الخام.

رابعـــاً: ( 218 ) مائتان وثمانية عشر كيلو و( 948 ) تسعمائة وثمانية وأربعون جراماً من الكوكايين المخدر خامســاً: ( 22 ) اثنان وعشرون كيلو و( 938 ) تسعمائة وثمانية وثلاثون جراماً من الشبو المخدر.

سادسـاً: ( 189ر427ر1 ) مليون وأربعمائة وسبعة وعشرون ومائة وتسعة وثمانون قرصا خاضعا لتنظيم التداول الطبي.

سابعـاً: ( 5468 ) خمسة آلاف وأربعمائة وثمانية وستون سلاحا متنوعا، و( 100ر14 ) أربعة عشر ألفاً ومائة طلقة حية متنوعة.

ثامناً: مبالغ نقدية بلغ إجماليها ( 684ر822ر43 ) ثلاثة وأربعين مليونا وثمانمائة وإثنين وعشرين ألفاً وستمائة وأربعة وثمانين ريالا.

وأكد المتحدث الأمني بأن رجال الأمن يواصلون مهامهم لإحباط محاولات تهريب المخدرات إلى المملكة، وترويجها فيها، وتعقب العناصر المتورطة في ذلك للقبض عليهم والإطاحة بشبكاتهم الإجرامية، والتنسيق والتعاون مع الجمارك السعودية والجهات النظيرة بالدول الشقيقة والصديقة لاستباق المخططات الرامية لاستهداف المملكة بالمخدرات. والله ولي التوفيق

وزير الشؤون الإسلامية : لا بد أن يكون القرار في أمر الدعوة إلى الله تعالى صادراً عن جمع كبير من العلماء

أكد معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بن عبد العزيز بن محمد آل الشيخ أن القضية الكبرى في الدعوة والدعاة وفي مسيرة الحراك الإسلامي كله هي القرب من المصطفى ـ صلى الله عليه وسلم ـ بالاتباع ونيل الشرف باتباع سنته وهديه ـ عليه الصلاة والسلام ـ, مشدداً على أهمية العلم في مسيرة الدعوة إلى الله جل وعلا. جاء ذلك خلال المحاضرة التي نظَّمها مجمع الفقه الإسلامي بالتعاون مع المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بولاية الخرطوم بجمهورية السودان، لمعالي وزير الشؤون الإسلامية, بعنوان: "تأملات في الدعوة الإسلامية المعاصرة" الأحد 4/ شعبان 1438هـ، بقاعة الصداقة بالعاصمة السودانية الخرطوم. وقال معاليه: "إن أعظم منَّة منَّ الله به علينا هي بعثة محمد بن عبدالله الهاشمي القرشي ـ عليه الصلاة والسلام ـ سيدنا ونبينا وإمامنا وقدوتنا، منَّ الله به علينا إذ بعثه رسولاً فينا، فالعرب كانوا ضعفاء العلم والعقل والإدراك، وضعفاء الفهم لما يجري في الدنيا، فجاء الله بهذا القرآن ليجعل لهم ذكراً، ويحيي لهم مجداً، ويبني لهم تاريخاً، قال ـ جل وعلا ـ: {لقد أنزلنا إليكم كتاباً فيه ذكركم أفلا تعقلون} وفي أقل من ثلاثين عاماً تحوَّل هؤلاء العرب في بيوت الطين إلى أن تناولوا قصور فارس وحدود الروم, لأن قلوبهم استوعبت القرآن عقيدة، ومنهجاً، وسلوكاً ، وهدياً ، وأخلاقاً. وأضاف أن تاريخ الأمة الإسلامية بُني على تلك النواة الصالحة التي أثمرت شجرة تاريخ الإسلام حيث كان ما جاء بعدها من فضل للدولة الأموية، والعباسية، وما بعدها من الدول كان نتيجة الغرس الأول فمن مستقل ومن مستكثر، ثم جاء العصر الحديث بمحاسنه وسيئاته، وبقربه من الحق ، وبعده عنه جاء العصر الحديث في نحو الـ300 سنة الماضية وجاءت أنواع من الصوارف لهذه الأمة عن مجدها وقوتها وإبعادها عن حقيقة اتباعها للقرآن وللسنة النبوية المطهرة، وجاء الاستعمار والاستعمار في بعده الفكري والعقلي صَرَفَ الأمة عن مصدر قوتها وأصل عزتها إلى أنحاء شتى فتفرقت وضعُفت، وكان ما كان. وأردف معاليه قائلا : تَنَادى المخلصون في المائة سنة الأخيرة بخصوصها في أنحاء كبيرة من العالم الإسلامي إلى القيام بواجبهم في وراثة النبوة يتقدمهم العلماء الربانيون الذين حمَلوا الكتاب خير حَمْل، وحمَلوا السنة خير اقتداء، وتأسوا بالماضين، وفهموا كلام العلماء الربانيين، تفهموا ذلك وتواردوا إلى النهضة بالأمة في عقيدتها ، وتعليمها، وخلقها ، وسلوكها ، وفي استقلالها بالاتباع للرعيل الأول الذين شهد لهم الله ـ جل وعلا ـ بفضله، قال تعالى: {محمدٌ رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركعاً سجدا} والشعور بالمسؤولية يُنتج حراكاً، والشعور بالخوف من الآخرة يُنتج عملاً فعمل الإنسان يتبَع إرادته، والإرادة تتبع المحبة، فمن أحب شيئاً أراد طريقه ، ومن أراد طريقَ ما أحبَّ عمل له بجد واجتهاد. وتابع معاليه : جاءت مدراس دعوية كثيرة في العالم الإسلامي من شرقه من إندونيسيا إلى غربه إلى المغرب العربي إلى غرب أفريقيا، مدراس دعوية متنوعة مختلفة نوعاً، كلٌّ يريد الوصول إلى إعادة الأمة إلى ربها ـ جل وعلا ـ وإلى دينها، ونبيها ـ صلى الله عليه وسلم ـ، مبينا أنه لا غرابة في أن تكون هناك هذه المدارس الدعوية, لأن الحريق كان كبيراً وفي كل مكان، وإزالة الإيمان عن النفوس كان قوياً والإلحاد بالله ـ جل وعلا ـــ بعدم الإيمان به، ومهاجمة القرآن والسنة، ونزع الأمة من تاريخها كان شرساً قوياً عنيفا، والحريق إذا انتشر لابد من إطفائه بين مقل ومستكثر. وأكد معالي الشيخ صالح آل الشيخ أن أول واجب في معالم الدعوة الإسلامية هو أن يكون هناك شعور راسخ بشعائر الله ـ جل وعلا ـ والشعائر التي جاء ذكرها في آية سورة الحج: { ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب} قال العلماء: الشعائر: جمع شعيرة، وهي: كل ما أشعر الله ــ جل وعلا ــ أو رسوله ـ صلى الله عليه وسلم ـ بتعظيمه أو الأخذ به أو اتباعه في الأمكنة والأزمنة والأوامر والنواهي بعمومها، ومن أعظم ما أشعر الله بتعظيمه الدعوة إلى الله ـ تعالى ـ، قال تعالى {كنتم خير أمة أخرجت للناس} أي: كنتم يا أمة محمد للناس خير أمة أخرجت، فهذه الأمة بأمرها بالمعروف، ونهيها عن المنكر، ودعوتها إلى الله تمارس هذه الخيرية والفضل للناس. وأضاف "جَعَل الله ـ تعالى ـ الداعين إليه خير الناس كلمةً وقولا، قال تعالى: {ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صالحاً} فالدعوة هي مهمة الرسل ـ عليهم صلوات الله وسلامه ـ كما قال ــ تعالى ــ في سورة الدعوة التي هي سورة يوسف ـ عليه السلام ـ: {قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين} أي: أدعو إلى تعظيم العباد لربهم ــ جل وعلا ــ وعلمهم به ومعرفتهم لحقه ــ سبحانه ــ على بصيرة، والبصيرة هي: العلم النافع؛ لأنها بصر القلب، فالعين بصرها بالرؤية، والقلب بصره ببصيرته بالعلم والهدى، لذلك كان من أهم وأعظم ما يكون به طريق الدعوة إلى الله ـ تعالى ـ العلم, فلا غرابة إذًا أن يأمر الله نبيه ـ عليه الصلاة والسلام ـ أن يزداد من العلم قال ــ جل وعلا ــ آمرا نبيه: {وقل رب زدني علما} فلم يأمره أن يطلب الاستزادة من شيء إلا من العلم، وأعظم العلم هو ما أمر به ـــ جل وعلا ـــ في قوله: {فاعلم أنه لا إله إلا الله واستغفر لذنبك} وقال ــ جل وعلا ـــ في سورة آل عمران: {شهد الله أنه لا إله إلا هو والملائكة وأولو العلم قائماً بالقسط لا إله إلا هو العزيز الحكيم *إن الدين عند الله الإسلام} وفي القراءة الأخرى: (أنَّ الدين عند الله الإسلام) يعني: شهدوا جميعاً أن الدين عند الله الإسلام، هذه هي القضية الكبرى في الدعوة والدعاة وفي مسيرة الحراك الإسلامي كله إنها القرب من المصطفى ـ صلى الله عليه وسلم ـ بالاتباع ونيل الشرف باتباع هديه وسنته ـ عليه الصلاة والسلام ـ، والعلم لابد منه في مسيرة الدعوة وأوضح معالي وزير الشئون الإسلامية والدعوة والإرشاد أن العلم نوعان ـ في أحد الاعتبارات ـ: فردي وجماعي علم الإنسان, وعلم العالم والفقيه بنفسه, أي بما علم وتفقَّه كلٌّ بحسب ما قدَّر الله ـــ جل وعلا ـــ له، وهذا العلم الفردي نافع، ولكنه يقْصُر عن تناول مشكلات الأمة ومشكلات الناس وإصلاح العباد وتقربيهم من الحق ـ جل وعلا ـ ولذلك كان النوع الثاني ـ وهو العلم الجماعي ـ بمعنى اجتماع العلماء على أمرٍ تدارسًا وتفهمًا والوصول به إلى رشد وسداد، لينطلقوا بعد ذلك إلى الحق والعمل. وشدد على أهمية اجتماع العلماء وضرورة الشورى، مشيراً إلى أنه مع تعقد الزمان اليوم، وكثرة عناصر المعادلة، وكثرة الكيد من أعداء الإسلام له، لابد أن يكون الرأي، والقول، والقرار صادرًا عن جمع كبير من العلماء في أمر الدعوة إلى الله ــ تعالى ــ لذلك كلما كثر العلماء الذين أخذو العلم بفقهٍ وعمقٍ وأصولٍ ووضوحٍ كانت براءة الذمة ـ في مسألة خطئهم ـ أكبر, لأن المنفرد لا أرضاً قطع ولا ظهراً أبقى، والنبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ على جلالته وعظمته ـ عليه الصلاة والسلام ـ كان إذا حزَبه أمرٌ استشار، وأمرَهُ الله ـ عز وجل ـ بذلك، فقال ـ سبحانه ـ: {وشاورهم في الأمر}، وقال: {وأمرُهم شورى بينهم} وأعظم ما تكون الشورى فيما يتعلق بمصير الدعوة إلى الله. وقال "إن الخط الأول من خطوط إصلاح الحال وتصحيح المسار، أن يُبْتَعَدَ عن رأي الفرد من العلماء ، وأن يُذْهَبَ إلى رأي الجمع الكبير من أهل العلم، وهذا الخط الأول للبصيرة يَتْبَعُهُ نور، وهذا النور هو أن أهل العلم لابد أن يكون بينهم تطاوع، فقد أرسل النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ صحابته الى اليمن ـ كما في الصحيح ـ وهم من سادة العلماء، فقال لهم ـ عليه الصلاة والسلام ـ: "تطاوعَا ولا تختلفا, ويسرا ولا تعسرا, وبشرا ولا تنفرا" وهذا النور العظيم هو نور التطاوع نتيجة العلم، فكلما ازداد العلم لان المرءُ وعلم أنه لن يكون شيء إلا برحمة الخلق بمعنى أن يرحم الخلق، كما وصف الله تعالى نبيه ـ عليه الصلاة والسلام ـ بقوله: {وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين}، وقوله: {فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك فاعف عنهم واستغفر لهم وشاورهم في الأمر}. وأضاف أن الخط الثاني العظيم من خطوط هذه التأملات هو أن التكامل سمة من سمات النجاح بمعنى التكامل بين المختلفين والمتنوعين مع حرص بعضهم على بعض نصيحةً وهداية وإرشادًا، جاء النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ المدينة وفيها قبيلتان من العرب وهما الأوس والخزرج وكان بينهم من التنافس ما يكون ـ عادةً ـ بين أهل البلد الواحد وذوي العطاء والإنتاج الواحد، فآخى بين المهاجرين والأنصار حتى كان في أول الإسلام التوارث بينهم، ومع هذا التآخي العظيم الذي نَزَل فيه قرآنٌ وصار الناس فيه أحبة بأعظم ماتكون الأخوة، وبأعظم ما يكون من حقوقها، اختلف ــ يوما ــ صبي مهاجر وصبي أنصاري فنزع المهاجري فقال: يا للمهاجرين! ونزع الأنصاري فقال: يا للأنصار! فبلغت هذه الدعوة التي هي نخوة بأن كلا يدعو فئته لينتصر على الفئة الأخرى التي آخى الله ـ جل وعلا ـ بينهم، فقال النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ لهم ـــ كما في الحديث الصحيح ــ: "أبدعوى الجاهلية وأنا بين أظهركم؟!" يعني العصبية. وتابع معاليه قائلا : إن الخط الثالث من خطوط التأملات هو أن التنوع ـ إذا وقع ـ فإنه لا يُعالج بعصبية, لأن العصبية في الشرع لغير اسم الإسلام واسم الإيمان مذمومة, لأنهما اسمان جامعان، قال تعالى: {هو سماكم المسلمين من قبل وفي هذا ـ أي في القرآن ـ لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيدا} فالعلاج يكون بالتواصي بالحق والتناصح والصبر؛ لأن من سمة هذه الأمة أنها أمة مباركة بعلمائها وأهل التأثير فيها، والبركة تعني: تعليم الناس الخير، قال الله ـ سبحانه وتعالى ـ في سورة مريم مخبراً عن قول عيسى ـ عليه السلام ـ في المهد: {وجعلني مباركاً أينما كنت وأوصاني بالصلاة والزكاة ما دمت حيا} وشكر معالي الشيخ صالح آل الشيخ في بداية محاضرته رئاسة الجمهورية ممثلة في مجمع الفقه الإسلامي، لدعوته لإلقاء المحاضرة، مثمنًا تعاون السودان مع المملكة في جميع المجالات. يشار إلى أن المحاضرة شهدت حضور الآلاف من العاملين في الحقل الدعوي من علماء، ودعاة، وخطباء، وأئمة، ومرشدين، ومرشدات، حيث اكتظت بهم قاعة الصداقة والطرقات المحيطة بها. وقدم رئيس المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بولاية الخرطوم الدكتور جابر عويشة في ختام المحاضرة، لمعالي وزير الشؤون الإسلامية درعاً تذكارياً بهذه المناسبة.

المملكة وقطر توقعان على هامش مجلس التنسيق السعودي القطري محضر الدورة الخامسة ومذكرتي تفاهم لمشروع البرنامج التنفيذي الثالث في المجال التربوي والتعليمي ومشروع اتفاق في مجال خدمات النقل الجوي

وقع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس الجانب السعودي في مجلس التنسيق السعودي القطري ومعالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس الجانب القطري في مجلس التنسيق السعودي القطري محضر الدورة الخامسة لمجلس التنسيق السعودي القطري ، وذلك في قصر السلام بجدة.

وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية ، ومعالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بدولة قطر، تم توقيع مذكرة تفاهم لمشروع البرنامج التنفيذي الثالث في المجال التربوي والتعليمي بين وزارة التعليم بالمملكة ووزارة التعليم والتعليم العالي بدولة قطر، وقعها من الجانب السعودي معالي وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى ، ومن الجانب القطري معالي وزير التعليم والتعليم العالي الدكتور محمد الحمادي .

كما تم توقيع مذكرة تفاهم لمشروع اتفاق في مجال خدمات النقل الجوي بين حكومة المملكة وحكومة قطر، وقعها من الجانب السعودي معالي وزير النقل الأستاذ سليمان الحمدان، ومن الجانب القطري معالي وزير المواصلات والاتصالات الأستاذ جاسم السليطي حضر التوقيع صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز مستشار سمو وزير الداخلية ، ومعالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عواد بن صالح العواد ، ومعالي وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور نزار بن عبيد مدني ، ومعالي وكيل وزارة الداخلية الدكتور أحمد بن محمد السالم ،وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى قطر عبدالله بن عبدالعزيز العيفان وأمين مجلس التنسيق السعودي القطري عبدالله سعود العنزي .

فيما حضره من الجانب القطري معالي وزير المالية الأستاذ علي شريف العمادي، ومعالي وزير البلدية والبيئة الأستاذ محمد عبدالله الرميحي ، ومعالي وزير الدولة للشؤون الخارجية الأستاذ سلطان بن سعد المريخي، ومدير شؤون مجلس التعاون بوزارة الخارجية علي بن عبدالله آل محمود ،وسمو الشيخ عبدالله بن ثامرآل ثاني سفيردولة قطر لدى المملكة، ومدير مكتب معالي رئيس مجلس الوزراء الشيخ سيف بن أحمد آل ثاني، والسفير سعود بن عبدالله آل محمود ، ومدير إدارة التعاون الدولي بوزارة الداخلية اللواء عبدالعزيز بن عبدالله الأنصاري 

في بيان مشترك : مجلس التنسيق السعودي القطري يؤكد على تغليب الحكمة في معالجة مختلف الأحداث في بعض الدول العربية والإسلامية ، وأن محاربة الإرهاب مسؤولية دولية مشتركة

عقد مجلس التنسيق السعودي القطري اليوم دورته الخامسة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس الجانب السعودي في مجلس التنسيق السعودي القطري ، ومعالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس الجانب القطري في مجلس التنسيق السعودي القطري وذلك في قصر السلام بجدة .

وفي بداية الاجتماع رحب سمو ولي العهد بأخيه معالي رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية القطري والوفد المرافق له.

وأعرب سموه عن ارتياحه لما تم إنجازه من تعاون وتنسيق مثمر وبناء بين البلدين الشقيقين في كافة المجالات، مرجعا ذلك بفضل الله وتوفيقه ثم حرص ودعم وتوجيهات قيادتي البلدين .

وقد صدر في ختام الاجتماع البيان المشترك التالي:

عملاً بالتوجيهات السامية الكريمة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية وأخيه صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر الشقيقة على تطوير وتنمية العلاقات بين البلدين وترسيخها بما يعزز أواصر الأخوة المتميزة بين الشعبين الشقيقين .

وتلبية لدعوة كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس الجانب السعودي بمجلس التنسيق ، قام معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس الجانب القطري بمجلس التنسيق بزيارة للمملكة العربية السعودية يوم الثلاثاء 6 / 8 / 1438هـ الموافق 2 / 5 / 2017م يرافقه وفد رفيع المستوى عقدت خلالها الدورة الخامسة لمجلس التنسيق السعودي القطري، حيث ترأس صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الجانب السعودي بمجلس التنسيق ، وبمشاركة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز مستشار سمو وزير الداخلية، وترأس معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بدولة قطر الجانب القطري بمجلس التنسيق وأشاد المجلس بالنتائج الإيجابية للزيارة التاريخية لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية لدولة قطر بتاريخ 5 / 3 / 1438هـ ، والتي تؤسس لمرحلة جديدة في العلاقات بين البلدين ، وتعكس الرغبة الأكيدة للقيادة الحكيمة فيهما بتعزيز التكامل في جميع المجالات بين البلدين.

وقد تبادل الجانبان الآراء في محادثات معمقة شملت العديد من الموضوعات الثنائية الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك ، وأكدا على متابعتهما لمختلف الأحداث في بعض الدول العربية والإسلامية الشقيقة ، ودعيا إلى تغليب الحكمة في معالجة تلك الأحداث بما يضمن الحفاظ على سلامة هذه الدول واستقرارها ورخاء شعوبها، وأكدا على أن محاربة الإرهاب هي مسؤولية دولية مشتركة تتطلب تضافر الجهود الدولية على جميع الأصعدة لمواجهته أمنياً وفكرياً ومالياً وإعلامياً وعسكرياً.

ورحب الجانب القطري بتسلم صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية ميدالية "جورج تينت" ، التي تقدمها وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية للعمل الاستخباراتي المميز في مجال مكافحة الإرهاب ، وذلك نظير إسهاماته لتحقيق الأمن والسلم الدوليين.

ورحب الجانبان بإطلاق سراح المختطفين القطريين والسعوديين في العراق مشيدين بالجهود والمساعي الحثيثة التي بذلت من أجل الإفراج عنهم وإعادتهم لبلدهم وذويهم سالمين ، وأبدى المجلس ارتياحه لانتهاء هذه الأزمة القاسية.

وتم بحث أوجه التعاون الثنائي بين الجهات المعنية في البلدين الشقيقين في مختلف المجالات .

ونوه المجلس باستضافة المملكة العربية السعودية لمعرض صنع في قطر 2016م ، والذي تعتبر المملكة أولى انطلاقاته الخارجية والمنتدى المصاحب له ، حيث شهد تفاعلاً إيجابياً من قبل مجتمع الأعمال السعودي ، وكان بمثابة فرصة للانطلاق بالعلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين إلى آفاق أرحب وأوسع  كما رحب الجانبان بالتوقيع على اتفاق في مجال خدمات النقل الجوي وكذلك البرنامج التنفيذي الثالث في المجال التربوي والتعليمي بين وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية ووزارة التعليم والتعليم العالي في دولة قطر .

وقد قدم الجانب السعودي عدداً من مشاريع مذكرات التفاهم للتعاون بين البلدين في عدد من المجالات ، ووعد الجانب القطري بدراستها وعرض ما يتم التوصل إليه على اللجنة التحضيرية المشتركة لمجلس التنسيق في دورته القادمة .

كما قدم الجانب القطري عدداً من مشاريع مذكرات التفاهم للتعاون بين البلدين في عدد من المجالات ، ووعد الجانب السعودي بدراستها وعرض ما يتم التوصل إليه على اللجنة التحضيرية المشتركة لمجلس التنسيق في دورته القادمة.

ورفع المجلس الشكر والعرفان إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وإلى حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ، على الدعم الكبير لجهود المجلس والحرص الشديد على تذليل كل ما يعترض أعماله من صعوبات مما كان له الأثر الكبير في إنجاح أعماله.

وعبر معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية ورئيس الجانب القطري بمجلس التنسيق السعودي القطري في ختام الزيارة عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس الجانب السعودي بمجلس التنسيق السعودي القطري على ما لقيه والوفد المرافق له من حسن استقبال وحفاوة بالغة وكرم ضيافة خلال إقامتهم ببلدهم الثاني المملكة العربية السعودية وبين أشقائهم وأهليهم.

وأبدى ترحيبه بصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس الجانب السعودي بمجلس التنسيق السعودي القطري وأعضاء الجانب السعودي بالمجلس ، في الدوحة العام القادم في إطار الدورة السادسة للمجلس ـ بمشيئة الله تعالى ـ .

وزير المالية يؤكد متانة المركز المالي للمملكة في ظل ارتفاع حجم الاحتياطات المالية

افتتح معالي وزير المالية الأستاذ محمد بن عبدالله الجدعان، اليوم، الدورة الـ 12 لمؤتمر "يوروموني السعودية 2017"، والمعرض المصاحب، الذي تنظمه مؤسسة (يوروموني العالمية) بالتعاون مع وزارة المالية، بحضور مسؤولين حكوميين وخبراء دوليين، ومصرفيين، ومسؤولي القطاع المالي على مستوى المملكة، والصعيد العالمي، وذلك بفندق الفيصلية بمدينة الرياض. ويبحث المؤتمر عدة موضوعات استراتيجية مهمة، تتعلق بالمشروعات المنسجمة مع رؤية المملكة 2030، والآفاق الاقتصادية للعام 2017م، كما يشهد جلسات خاصة حول برنامج إصدار السندات في المملكة، وآفاق القطاع النفطي، وحلقات نقاشية حول خطط الخصخصة، والاكتتابات العامة، ويستضيف المؤتمر جلسة حوارية خاصة حول التقنيات المالية، والأمن (السيبراني)، وهو الأمن المعني بمجموعة الوسائل التقنية والإدارية، التي يتم استخدامها لمنع الاستخدام غير المصرح به. وفي بداية برنامج المؤتمر افتتح معالي وزير المالية المعرض المصاحب له، حيث تجول وأصحاب المعالي والضيوف المشاركين في أروقة المعرض وخلال منصات وأجنحة الجهات المشاركة من القطاعين العام والخاص، واستمع إلى شرح عن محتويات عدد من المنصات والأجنحة المعروضة، من أبرزها جناح وزارة المالية، الذي يتكون من وحدة السياسة المالية الكلية، ومكتب إدارة الدين العام، ومبادرات الوزارة ضمن برامج التحول الوطني. بعد ذلك بدئ الحفل الخطابي المقام لهذه المناسبة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، ثم ألقى معالي وزير المالية كلمة رحب فيها بالحضور والمشاركين من داخل المملكة وخارجها، مثمناً جهود القائمين على تنظيم هذا المؤتمر المهم منذ تاريخ انطلاقه بالتعاون مع وزارة المالية في العام 2005م. وتطرق معاليه إلى أداء الاقتصاد العالمي الذي يشهد تحسناً ملحوظاً – رغم التحديات الراهنة – نتيجة استمرار تعافي أداء الاقتصاد الأمريكي، وقيام الصين بتبني سياسات اقتصادية توسعية للحد من تباطؤ النشاط الاقتصادي. وتناول معاليه واقع الاقتصاد السعودي؛ مؤكداً متانة المركز المالي للمملكة في ظل ارتفاع حجم الاحتياطات المالية، وتضاعف الناتج المحلي الإجمالي على مدى السنوات العشر الماضية، حيث يمثل حوالي (50 %) من اقتصاد دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ويشكل ثالث أكبر احتياطي للعملة في العالم. وتحدث معاليه عن مستوى الدين العام، وعده الأقل من بين دول مجموعة العشرين وقال :" إن هذا من شأنه أن يُسهم في تعزيز الاستقرار الاقتصادي، والحد من الآثار السلبية الناتجة من انخفاض أسعار النفط، وأن السياسات النقدية التي تتبعها المملكة أسهمت في تعزيز الاستقرار النقدي والمالي. وأوضح معاليه أن المملكة تشهد اليوم نقلة نوعية غير مسبوقة، تعزز من متانة اقتصادها، حيث قامت وزارة المالية بإنشاء وحدة مختصة بالسياسات المالية الاقتصادية، تهدف إلى حوكمة سياسات الوزارة المالية والاقتصادية، وإنشاء مكتب للدين العام يُعنى بإدارة الدين العام للمملكة. وبين أن مكتب الدين العام حقق اهتماماً كبيراً من قبل المستثمرين لأول إصدار دولي في برنامج الصكوك السعودية الدولية، حيث تجاوز المجموع الكلي لطلبات الاكتتاب لهذه الصكوك مبلغاً قدره 33 مليار دولار أمريكي، أي ما يعادل 123,75 مليار ريال سعودي، وكان الحجم الإجمالي للإصدارات 9 مليارات دولار أمريكي ما يعادل 33,75 مليار ريال سعودي، ما يؤكد الثقة في اقتصادنا ومساره المستقبلي وحول الاصلاحات الاقتصادية التي قامت بها حكومة المملكة؛ لفت معالي وزير المالية إلى أنه تم إجراء إصلاحات مالية واقتصادية هيكلية للتنويع الاقتصادي، مع التركيز على رفع كفاءة الإنفاق الرأسمالي والتشغيلي، فضلاً عن قيام الحكومة بوضع برنامج وطني باسم "حساب المواطن" يهدف للحد من الآثار المحتملة جراء تطبيق تلك الإصلاحات الاقتصادية على تكاليف المعيشة والقوة الشرائية، خصوصاً للأسر ذات الدخل المنخفض والمتوسط. وأشار الأستاذ الجدعان إلى أن الحكومة تبنت أكثر من 150 مبادرة لرفع كفاءة الإنفاق التشغيلي والرأسمالي في جهات حكومية مختلفة، مفيدً أن البرامج العشرة التي أعلنتها الحكومة تأتي استكمالاً لبرنامجي التحول الوطني والتوازن المالي، حيث تركز السياسات المالية بالمملكة على تنويع مصادر تمويل المالية العامة، وتحقيق أعلى مستويات الشفافية وأفضل الممارسات في إعداد وتنفيذ الميزانية، مع مراعاة الآثار الاقتصادية المحتملة جراء ضبط أوضاع المالية العامة، لاسيما على مستوى التوظيف ومعدل التضخم ونمو الأنشطة الاقتصادية محليا، وقال لذلك فقد رصدت الحكومة ضمن ميزانية هذا العام ما يزيد عن أريعين مليار ريال للانفاق على مبادرات التحول الوطني، كما رصدت حوالي مئتين وعشرين مليار ريال إضافية للانفاق على مبادرات التحول الوطني خلال السنوات الثلاث القادمة. وفي شأن تفعيل دور القطاع الخاص في دعم النشاط الاقتصادي وتوليد الوظائف؛ كشف معاليه عن أنه تم تحديد حزمة تحفيزية بمئتي مليار ريـال على مدى أربع سنوات تبدأ هذا العام ولأجل مشاركة القطاع الخاص في تقرير المبادرات المناسبة لحزم التحفيز عُقدت سلسلة من ورش العمل مع ممثلين عن القطاع، ستنتهي في غضون ستة أسابيع، وسوف يتم الإعلان عن نتائجها بحلول نهاية الربع الثاني. وأكد أن السياسات الحكومية ستركز على إصدار التشريعات الهادفة إلى تعزيز نمو القطاع الخاص، ودعم تنمية المحتوى الوطني، وتوفير المزيد من الفرص الاستثمارية لجذب الاستثمار الأجنبي المباشر، ورفع كفاءة سوق العمل وزيادة الوظائف. وأشار الجدعان إلى أن الدولة ممثلةً بوزارة المالية تولي اهتماماً خاصاً في مشروع توحيد وتسهيل إجراءات المنافسات والمشتريات الحكومية عبر بوابة إلكترونية متكاملة وهي بوابة "منافسات"؛ لتكون نموذجاً وطنياً وفق أفضل الممارسات العالمية يحقق الريادة والتنافسية عبر دعم مبدأ الشفافية بين الجهات الحكومية والموردين. وأكد معالي وزير المالية أن الوزارة أعدت آلية تسديد مستحقات القطاع الخاص بحيث لا يتجاوز 60 يوماً من وصول أوامر الدفع للوزارة مستكملة الإجراءات من الجهة المستفيدة، وأنه تم تفعيل ذلك والالتزام به منذ بداية العام الجاري، وكشف أن (90 %) من المدفوعات تتم الآن في غضون 30 يوماً. وبين أنه سعياً لتطوير إطار متكامل للميزانية العامة وتعزيز مستوى الشفافية والمراقبة المالية؛ فستقوم الوزارة بالتنسيق مع الوزارات والأجهزة الحكومية المختلفة لجمع المعلومات عن الظروف الحالية للاقتصاد الكلي، حيث تم البدء في إعداد تفاصيل الميزانية للعام القادم مع الجهات وفقاً للسقوف المعتمدة من بداية السنة المالية الحالية. وكشف معاليه عن أن الوزارة بصدد إعلان التقرير الربعي للميزانية العامة للدولة للربع الأول من العام الجاري خلال أيام لهدف تعزيز الشفافية والإفصاح المالي. عقب ذلك؛ جرت جلسة نقاش مع معالي الأستاذ محمد الجدعان من قبل كريستوفر غارنيت أحد المستشارين الدوليين لمؤسسة "يوروموني العالمية"؛ تناولت موضوعات محورية كمسؤوليات وإجراءات وزارة المالية بعد تولي معاليه قيادتها، وكيفية التوازن الذي تقوم به الوزارة بين مساري التقشف والحاجة إلى النمو، وكذلك مسؤولية الوزارة في تعزيز الوظائف، خاصةً الوظائف الصغيرة والمتوسطة الحجم في القطاع الخاص، إلى جانب إصدار الديون السيادية السعودية.

مركز الملك سلمان للإغاثة يوزع 320 سلة غذائية في تعز

وزع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية 320 سلة غذائية في شرقي محافظة تعز بالجمهورية اليمنية .

وشملت العملية توزيع 100 سلة غذائية في حي الكمب و 220 سلة غذائية بجوار الأمن المركزي وحارة الفتح.

ويأتي ذلك ضمن المشروعات التي ينفذها المركز في جميع المحافظات اليمنية التي بلغت 127 مشروعًا تم تنفيذها من خلال 81 شريكًا.

رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بدولة قطر يصل جدة

وصل معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بدولة قطر الشقيقة إلى جدة اليوم.

وكان في مقدمة مستقبليه لدى وصوله مطار الملك عبدالعزيز الدولي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

كما كان في استقباله صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة و صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز مستشار سمو وزير الداخلية ، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة مكة المكرمة ، ومعالي أمين محافظة جدة الدكتور هاني بن محمد أبو راس، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة قطر عبد الله بن عبد العزيز العيفان ، وسمو الشيخ عبدالله بن ثامر آل ثاني سفير دولة قطر لدى المملكة، ووكيل رئيس المراسم الملكية الأستاذ هشام بن حسن آل الشيخ .

بدء مسـابقة الأمير سلطان بن عبدالعزيز السنوية لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية بجاكرتا

بدأت في العاصمة الإندونيسية جاكرتا اليوم ، فعاليات مسابقة الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود السنوية لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية على مستوى دول آسيان والباسفيك ودول آسيا الوسطى والشرقية لعامها الثامن, التي يشارك في تنظيمها، مكتب الملحق الديني في سفارة خادم الحرمين الشريفين بإندونيسيا بالتعاون مع وزارة الشؤون الدينية الإندونيسية . واستمعت لجنة تحكيم المسابقة، إلى تلاوات عدد من المشاركين الذين بلغ عددهم 120 مشاركاً من 25 دولة . وأوضح عضو لجنة التحكيم في المسابقة الدكتور عبدالله بن محمد الجارالله، أن مسابقة الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود السنوية لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية أصبحت من المسابقات الدولية وصار لها حضور وأهمية وأصبحت تجسد مدى الاهتمام والعناية التي توليها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله - للقرآن الكريم التي بدأت داخل المملكة من خلال المسابقات المحلية وفي مقدمتها درة المسابقات مسابقة الملك عبدالعزيز - رحمه الله - لحفظ القرآن وتجويده وتفسيره ومسابقة الملك سلمان لحفظ القرآن وتجويده وتفسيره. وقال : إن عناية المملكة بالقرآن الكريم شملت جميع القطاعات بل وصلت هذه العناية والاهتمام إلى مستوى المعوقين وذوي الاحتياجات الخاصة من خلال مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف وكذلك من خلال جمعيات تحفيظ القرآن الكريم التي ترعاها وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد. وأبان الدكتور الجارالله أن مسابقة الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود السنوية لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية تنقسم إلى قسمين : قسم على النطاق الوطني من خلال مسابقة للذكور وأخرى للإناث حيث تميزت المسابقة هذه السنة بإقامة مسابقة للسيدات وكانت محل حفاوة وسرور من قبل الحافظات للقرآن الكريم كما تميزت هذه السنة بزيادة عدد الدول المشاركة على المستوى الدولي مما كان له الأثر الإيجابي على النطاق الوطني بجمهورية أندونيسا وعلى النطاق الدولي في دول آسيان والباسفيك ودول آسيا الوسطى والشرقية من خلال مستويات الطلاب المتقدمين والوفود المشاركة. وعن آلية التحكيم بين المتسابقين أفاد الجارالله أن المسابقة مقسمة إلى عدة فروع : الأول لحفظ 30 جزءاً والثاني 20 جزءاً والفرع الثالث 10 أجزاء وتعتمد الآلية على الحفظ والآداء وأحكام التجويد ، أما فيما يتعلق بمسابقة حفظ الحديث الشريف فتعتمد على حفظ 100 حديث وحفظ 500 حديث وقدم الدكتور الجارالله الشكر لمؤسسة سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية التي تتبنى وتدعم فعاليات هذه المسابقة الإسلامية المتميزة خدمة للدين الحنيف , وتشجيعا للجيل الجديد على حفظ كتاب الله الكريم وتجويده وترتيله وحفظ السنة النبوية. 

وأشاد بدور وزاره الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في المملكة ووزارة الشؤون الدينية بإندونيسيا ومكتب الملحق الديني بسفارة خادم الحرمين الشريفين بجاكرتا في تنظيم فعاليات المسابقة وتوفير كل مقومات النجاح.

وتوجه عضو لجنة التحكيم في المسابقة ، بالدعاء إلى الله سبحانه وتعالى أن يجزي صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود - رحمه الله - خير الجزاء عن هذه المسابقة, وأن يجعل ثوابها في ميزان حسناته وأن يديم على المملكة وبلاد المسلمين الأمن والاستقرار وأن يحفظ ولاة أمرنا الذين رعوا كتاب الله وتمسكوا بسنة نبيه . 

بدورهم عبر المتسابقون عن شكرهم وامتنانهم للقائمين على هذه المسابقة, مما مكنهم من تحقيق طموحاتهم وبلوغ آمالهم , مؤكدين أن المسابقة جعلتهم حريصين على الاجتهاد والمثابرة في الحفظ والأجر والثواب. 

وثمنوا ما أولته المملكة من عناية واهتمام بحفظة كتاب الله تعالى وسنة نبيه صلى الله علية وسلم , كما ثمنوا جهود سفارة خادم الحرمين الشريفين في إندونيسيا ممثلة بمكتب الملحق الديني في خدمة طباعة وتوزيع المصاحف التي يسرت عليهم الكثير في فهم المعاني وتدبر الآيات والحفظ , موصين ببذل الجهد في تعلمه وتعليمه والالتزام بما جاء به , مشيدين بالتنظيم الجيد وحسن الاستقبال والضيافة والرعاية والتشجيع من قبل لجنة المسابقة. 

يذكر أن مسابقة الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود السنوية لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية التي تتبناها سنوياً مؤسسة سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية, تحظى باهتمام وتفاعل مميز من الدول المشاركة حيث تتزايد بشكل ملحوظ أعداد المتنافسين منذ انطلاقة المسابقة قبل سبع سنوات. 

وتعد هذه المسابقة, إحدى صور مبادرات الخير التي تبناها سموه ـ رحمه الله ـ , في إطار حرصه على خدمة كتاب الله الكريم، والعمل على تطبيق السنة النبوية الشريفة كمنهاج حياة، وتشجيع أبناء المسلمين في دول آسيان والباسفيك على حفظ كتاب الله وتجويده وترتيله وتدبر معانيه، وكذلك حفظ السنة النبوية، كما تسعى المسابقة إلى ربط الجيل الجديد في هذه الدول بالقرآن الكريم والسنة والاهتداء بأحكامهما والتخلق بأدابهما. 

وتسهم المسابقة في تعزيز روابط الأخوة بين المسلمين في تلك الدول، وترسخ قيم الإسلام الصحيح في قلوب وعقول الناشئة. 

وزارة الداخلية تنبه المواطنين المسافرين إلى أوكرانيا بقواعد إصدار التأشيرة عبر المطارات الدولية

أوضح المدير العام لإدارة العامة للعلاقات والإعلام بوزارة الداخلية اللواء الدكتور محمد بن عبدالله المرعول، أن وزارة الخارجية أفادت بأن سفارة خادم الحرمين الشريفين في كييف تلقت مذكرة وزارة الشؤون الخارجية الأوكرانية المتضمنة قواعد إصدار تأشيرات الدخول إلى أوكرانيا والمشار فيها إلى أنه تم توسيع قائمة الدول التي يجوز لمواطنيها الحصول على التأشيرات بغرض السياحة والتجارة عن طريق المطارات الدولية ( بوريسبيل ) و ( جولياني ) في العاصمة كييف ومطار أوديسا في مدينة أوديسا ومن ضمن من يشملهم هذا التنظيم مواطني المملكة العربية السعودية.

وأشار إلى أن وزارة الداخلية تهيب بالمواطنين مراعاة أنظمة الدول التي يرغبون السفر إليها والتقيد بكافة التعليمات المنظمة لذلك بعد تقديم الوثائق المطلوبة كافة في أحد المطارات المذكورة ومنها تعبئة النموذج وصورة شخصية واحدة مع حجز الفندق أو الفوتشير السياحي ( للتأشيرة السياحية) ودعوة من مؤسسة أو شركة حكومية أو خاصة (للتأشيرة التجارية) مع دفع 2550 هريفنيا أوكرانية( ما يقارب 100 دولار) مدفوعة عن طريق (POS TERMINL)عند استلام التأشيرة في المطار التي تخولهم الدخول للدول مع الالتزام باللوائح والأنظمة والتعليمات كافة لعدم تعرضهم للمساءلة أو العقوبة.

حاله الطقس المتوقعه اليوم الثلاثاء

توقعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة في تقريرها عن حالة الطقس لهذا اليوم - بمشيئة الله تعالى -استمرار هطول الأمطار الرعدية من متوسطة إلى غزيرة مسبوقة بنشاط في الرياح السطحية تحد من مدى الرؤية الأفقية على مناطق (نجران ،جازان ،عسير ،الباحة) ومرتفعات مكة المكرمة تشمل الأجزاء الشرقية منها، في حين تكون السماء غائمة إلى غائمة جزئياً على وسط وشرق المملكة.

كما توقعت أن تنشط الرياح السطحية المثيرة للأتربة والغبار تحد من مدى الرؤية الأفقية على مناطق (تبوك ،المدينة المنورة ،حائل ،القصيم ،الرياض ،الجوف ،الحدود الشمالية ،والشرقية) مع فرصة لتكون السحب الرعدية الممطرة على أجزاء من الحدود الشمالية والأجزاء الشمالية من المنطقة الشرقية .

وأورد التقرير أن حركة الرياح السطحية على البحر الأحمر,غربية إلى شمالية غربية على الجزء الشمالي والأوسط وجنوبية غربية إلى غربية بسرعة 16-36 كم/ساعة على الجزء الجنوبي, وارتفاع الموج من نصف المتر إلى متر ونصف، وحالة البحر خفيف إلى متوسط الموج, بينما تكون على الخليج العربي,شرقية إلى جنوبية شرقية بسرعة 16-36 كم/ساعة، وارتفاع الموج من نصف المتر إلى متر ونصف, وحالة البحر خفيف إلى متوسط الموج.

نائب وزير البيئة: شركة الماء والكهرباء سيقتصر عملها على شراء الماء والكهرباء من المنتجين وبيعه على شركات التوزيع والنقل

أكد معالي نائب وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس منصور المشيطي، أن شركة الماء والكهرباء التي قرر مجلس الوزراء توسيع نطاق عملها، بصفتها مشترياً رئيساً للمياه، ليشمل شراء المياه المحلاة والمنقاة والمعالجة وغير المعالجة، مع حق بيعها، سيقتصر عملها على شراء المياه والكهرباء من المنتج وبيعها على الشركات العاملة في مجال المياه والكهرباء فقط ، مشيرا إلى أن الشركة لن تضم شركة المياه الوطنية أو الشركة السعودية للكهرباء، بل ستكون شركة مستقلة لهدف عمل محدد.

وقال في تصريح له : إن مجال عمل شركة الماء والكهرباء سيأتي بين منتجي المياه (مثل منتجي المياه المحلاة) وبين موزعي المياه (مثل شركة المياه الوطنية)، كما سيكون لها أدوار أخرى ليس فيها علاقة مباشرة مع المستهلكين.

وعد المهندس المشيطي ، هذه الشركة من ركائز تمكين دخول القطاع الخاص في الإنتاج والإدارة والتشغيل في قطاع المياه ، كما أنها ستساعد على قيام علاقات تجارية وتشغيلية صحية في الإنتاج والنقل والتوزيع بما يحقق الأهداف الاستراتيجية للقطاع واستدامته، لافتا إلى أن جميع هذه التحولات ستصب في مصلحة المستهلك، وسترفع مستوى الخدمة وتسرع من وتيرة تقديمها.

مما يذكر أن شركة الماء والكهرباء تأسست عام 1424هـ بناءً على قرار المجلس الاقتصادي الأعلى رقم 23 / 5 وتاريخ 23 / 3 / 1423هـ كشركة ذات مسؤولية محدودة مملوكة مناصفة بين المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة والشركة السعودية للكهرباء بغرض شراء المياه المحلاة والطاقة الكهربائية من المشاريع المستقلة للإنتاج المزدوج للمياه المحلاة والطاقة الكهربائية التي يشارك في ملكيتها القطاع الخاص.