سبت ٢٨ ربيع الأول ١٤٣٩

اخبار محلية و عربية و عالمية

أمير منطقة الرياض يحضر حفل سفارة اليابان

شرّف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض , مساء اليوم، حفل سفارة اليابان لدى المملكة بمناسبة ذكرى اليوم الوطني لبلادها، وذلك بمنزل السفير في حي السفارات بالرياض.

وكان في استقبال سموه في مقر الحفل سفير اليابان لدى المملكة نوريهيرو اوكودا ، وعدد من المسؤولين بالسفارة.

حضر الحفل وكيل وزارة الخارجية لشؤون المراسم عزام بن عبدالكريم القين ، وعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى المملكة.

الرئيس العام لشؤون الحرمين : المملكة منذ تأسيسها في مقدمة الدول المنافحة عن القضية الفلسطينية

أعرب معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس باسمه ونيابة عن أئمة وعلماء ومدرسي الحرمين الشريفين ومنسوبيهما عن أسفه واستنكاره لإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة الأمريكية إليها.

وقال معاليه إن هذا الإعلان غير المبرر وغير المسؤول سيؤدي إلى تداعيات خطيرة على استقرار المنطقة والعالم لما يمثله من إجحاف بحقوق الشعب الفلسطيني والعالم العربي والإسلامي وتأجيج مشاعر الشعوب العربية والإسلامية ولما للقدس من مكانة في قلوب المسلمين.

وأوضح أن القدس هي الوعاء الحاضن للمسجد الأقصى الذي يضم فيه المسجد الأقصى ثالث أكبر الأماكن قدسية في الإسلام، فيه تتجدد مشاعر المسلمين على مدى الأزمات تجاه مدينة القدس الشريف التي هي مسرى رسول الثقلين صلى الله عليه وسلم، كما قال تعالى : (سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى? بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا ? إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ)، وفيها المسجد الأقصى الذي تساوي الصلاة فيه خمسمائة صلاة، كما روى جابر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (فضل الصلاة في المسجد الحرام على غيره مائة ألف صلاة، وفي مسجدي هذا ألف صلاة وفي مسجد بيت المقدس خمسمائة صلاة)، وهو أحد المساجد الثلاثة التي تشد إليها الرحال، فعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد: المسجد الحرام، ومسجد الرسول صلى الله عليه وسلم، ومسجد الأقصى).

وأضاف الدكتور السديس، من هنا كان موقف المملكة العربية السعودية الحازم والواضح باستنكارها لهذا القرار الذي يعد انحيازاً كبيراً ضد حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية والثابتة التي كفلتها القرارات الدولية ذات الصلة وقد حظيت هذه الحقوق باعتراف وتأييد المجتمع الدولي.

وأشاد معاليه بمواقف المملكة تجاه القضية الفلسطينية والقدس الشريف منذ تأسيسها على يد الملك عبدالعزيز آل سعود ـ رحمه الله ـ إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أل سعود ـ حفظه الله ـ مشيراً إلى أن المملكة على الدوام في مقدمة الدول المنافحة عن القضية الفلسطينية داعمة لقضية السلام فيها سواء كان دعماً اقتصادياً أو إغاثياً أو سياسياً.

ورفع معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشكر لخادم الحرمين الشريفين، ولسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ للاهتمام بقضايا العرب والمسلمين.

 

الأمير فيصل بن مشعل يتسلم العدد التطويري الأول لصحيفة جامعة القصيم

تسلم صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم ، من معالي مدير جامعة القصيم الدكتور عبدالرحمن بن حمد الداود ، العدد التطويري الجديد الأول لصحيفة جامعة القصيم باللغتين العربية والإنجليزية .

وأشاد أمير منطقة القصيم بإصدار الجامعة للصحيفة في نسختها المحدثة، مبدياً إعجابه بما تتضمن، موجهاً الجامعة وطاقم العمل في الصحيفة ببذل كافة الجهود لخدمة دينهم ووطنهم من خلال عملهم ومهنتهم الإعلامية.

وأكد معالي مدير جامعة القصيم أن الصحيفة بما ستحمله من أخبار وتقارير وآراء وموضوعات ستكون رسالة من جامعة القصيم إلى مجتمع الجامعة والمنطقة وبقية مناطق المملكة بشكل عام ، للتعريف بالإمكانيات العلمية والبحثية التي تمتلكها الجامعة ببنيتها التحتية وأساتذتها وطلابها وطالباتها المتميزين ، مشيراً إلى أن هذه الصحيفة قد بدأت بمنطلقات جديدة ورؤى ثابتة نحو التميز وفق تغيرات كلية في المحتوى والشكل حتى يرقى لمستوى توقعات أهالي المنطقة وطلابها ، وطموحات منسوبي الجامعة .

أمير عسير يستقبل مدير فرع هيئة الفساد بالمنطقة

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، في مكتبه بالإمارة اليوم , مدير فرع الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بمنطقة عسير محمد بن جابر القحطاني الذي قدم للسلام على سموه بعد تعيينه مديراً للفرع بالمنطقة .

ونوه سمو أمير منطقة عسير بما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - من دعم واهتمام بجميع أوجه التطوير في جميع مناطق المملكة والحرص على مكافحة الفساد والعمل على تحقيق مصلحة الوطن والمواطن.

ودعا سموه إلى بذل المزيد من التوعية بطرق وآليات الإبلاغ عن شبهات الفساد وتجاوز النظام ، وتكثيف الجهود لتوعية العاملين في القطاع العام بالمخالفات التي يترتب عليها معاقبتهم بتهم الفساد، متمنياً لفرع الهيئة والعاملين فيها التوفيق والسداد للقيام بواجبهم.

من جهته عبر مدير فرع الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بعسير عن شكره وتقديره لسمو أمير منطقة عسير على ما قدمه من توجيهات سديدة .

الأمير خالد الفيصل يعتمد مبادرات فرع وزارة العمل بمنطقة مكة المكرمة في ملتقى مكة الثقافي

اعتمد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة , مبادرات فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة مكة المكرمة للمشاركة في ملتقى مكة الثقافي للعام 1439هـ تحت شعار "كيف نكون قدوة؟".

جاء ذلك في برقية وجهها سموه لمستشار وزير العمل والتنمية الاجتماعية المشرف العام على فرع الوزارة العمل بالمنطقة الدكتور محمد بن حسن القحطاني , التي حث فيها أن يكون التنفيذ بالجودة المطلوبة لتحقيق الأهداف التي وضع الملتقى من أجلها.

من جهته , عبر الدكتور القحطاني عن شكره لثقة إدارة الملتقى في المبادرات التي يقوم بها الفرع بتوجيهات سمو أمير منطقة مكة المكرمة , ومتابعة معالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية الدكتور علي بن ناصر الغفيص ، مشيراً إلى أن المبادرات التي تم تقديمها في الملتقى تشمل مبادرة "سوق عمل واعي" الهادفة إلى إحداث تغيير إيجابي في سوق العمل من خلال التعريف بالحقوق والواجبات للعمال وأصحاب العمل ونشر الوعي وتعزيز ثقافة العمل المهني وغرس مفهوم حب المهنة والتشجيع على العمل.

وأبان أن من ضمن مبادرات الوزارة مبادرة "قمة الهرم" التي يتم من خلالها تحويل العمل مع الأيتام من رعوي إلى تنموي , وقلب الهرم الوظيفي التقليدي بحيث يصبح المستفيد هو المقيم للخدمات المقدمة له , من خلال إقامة دورات تدريبية تهيء الأيتام للقيادة ودمجهم بشكل طبيعي في المجتمع بجانب تعزيز ثقتهم للإلتحاق بسوق العمل وتنشئة روح القدوة لديهم.

وقال المشرف العام على فرع الوزارة العمل بالمنطقة :" إن هذه المبادرات تشمل مبادرة "الضيف المدرب القدوة" بهدف رفع كفاءة المواطنين العاملين في سوق العمل من خلال استثمار الطاقات والخبرات للعمالة الوافدة لتهيئة كوادر بشرية مدربة لمواجهة الحالات الطارئة التي قد تؤدي إلى الانكشاف المهني ، ومبادرة أسر , التي تسهم في توفير فرص عمل مناسبة ومستدامة لفئات المجتمع الأكثر حاجة , والإنتقال بهم من الاحتياج إلى الإنتاج , ومن الرعوية إلى التنموية , تحقيقاً لرؤية المملكة 2030 ودعماً لمبدأ الشراكة في دعم وتطوير الأسر المنتجة للتحول بهم إلى عمل مؤسسي من خلال فتح منافذ بيع جديدة لهم".

وزير الحرس الوطني يستقبل كبير المستشارين العسكريين لشؤون الشرق الأوسط بوزارة الدفاع البريطانية

استقبل صاحب السمو الأمير خالد بن عبدالعزيز بن عيّاف وزير الحرس الوطني في مكتبه بالوزارة اليوم، كبير المستشارين العسكريين لشؤون الشرق الأوسط بوزارة الدفاع البريطانية السابق الفريق توم بيكت والحالي الفريق جون لوليمير .

ورحب سمو وزير الحرس الوطني في بداية اللقاء بالفريق جون لوليمير بمناسبة توليه منصبه الجديد متمنياً له التوفيق، مقدماً شكره للفريق توم بيكت على جهوده أثناء فترة عمله .

وجرى خلال اللقاء تبادل الأحاديث الودية .

حضر اللقاء سفير المملكة المتحدة لدى المملكة سايمون كوليس، ومعالي رئيس الجهاز العسكري بوزارة الحرس الوطني الفريق محمد بن خالد الناهض، والملحق العسكري البريطاني بالسفارة البريطانية العميد ديفيد روسل ، والوفد المرافق له .

"العمل والتنمية الاجتماعية" تنفذ برامج توعوية

نفذت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية برنامجاً توعوياً في عدد من المراكز التجارية بمنطقتي الرياض والشرقية، لرفع الوعي وتثقيف أصحاب العمل من أرباب الأسر والعمالة المنزلية بحقوق وواجبات الطرفين الواردة في لائحة العمالة المنزلية.
وأطلعَ فريق الثقافة العمالية بالوزارة، زوار المراكز التجارية على حقوق وواجبات العمالة المنزلية وأصحاب العمل الواردة في لائحة عمال الخدمة المنزلية ومن في حكمهم، والتزامات الطرفين وتنظيم العلاقة بينهما، والعقوبات المترتبة على مخالفة بنود اللائحة، وآلية النظر في الخلافات بين الطرفين، وكذلك القرارات الوزارية ذات العلاقة، كما تم توزيع مطويات توعوية وتثقيفية على الزوار.
ويتواجد فريق الوزارة في الحمراء مول بالرياض، وفي الظهران مول بالمنطقة الشرقية، خلال الفترة 14- 21ربيع الأول الموافق، حيث أطلقت الوزارة برنامج "اعمل بوعي" تحت شعار "سوق عمل واع" بهدف توعية أصحاب العمل (أرباب الأسر) والعمالة المنزلية بالحقوق والواجبات في لائحة العمالة المنزلية، وحفظ حقوق الطرفين.

أمير عسير يستقبل مدير عام فرع هيئة الهلال الأحمر بالمنطقة

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير في مكتب سموه بالإمارة اليوم, مدير عام فرع هيئة الهلال الأحمر بالمنطقة محمد بن عبدالله بن مزهر الشهري يرافقه عدد من منسوبي الهيئة وعدد من المتطوعين بالمنطقة, الذين قدموا للسلام على سموه بمناسبة اليوم العالمي للتطوع.

وفي بداية اللقاء أكد سمو أمير منطقة عسير بأهمية العمل التطوعي كونه سلوك ومبدأ إسلامي وحضاري يجسد لحمة المجتمع والتعاون بين أفراده ومؤسساته.

واستمع سموه إلى خطة هيئة الهلال الأحمر بمنطقة عسير للاحتفال باليوم العالمي للتطوع, التي تهدف إلى المساهمة في نشر ثقافة التطوع وتسليط الضوء على أهمية العمل التطوعي وإبراز الجهود الإنسانية التي تقوم بها هيئة الهلال الأحمر السعودي.

وفي نهاية اللقاء قدّم مدير عام فرع هيئة الهلال الأحمر بعسير شكره وتقديره لسمو الأمير فيصل بن خالد على دعمه اللا محدود للتطوع والمتطوعين من أبناء المنطقة, كما تسلّم سموه هدية تذكارية بهذه المناسبة.

مصدر مسؤول بوزارة الخارجية: عزم الإدارة الأمريكية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، خطوة سيكون لها تداعيات بالغة الخطورة، واستفزاز لمشاعر المسلمين كافة

عبر مصدر مسؤول بوزارة الخارجية عن قلق المملكة العربية السعودية البالغ والعميق مما يتردد في وسائل الإعلام بشأن عزم الإدارة الأمريكية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها إليها.

وأوضح المصدر أن المملكة العربية السعودية ترى أن الإقدام على هذه الخطوة يعد إخلالاً كبيراً بمبدأ عدم التأثير على مفاوضات الحل النهائي، ويخالف القرارات الدولية والتي أكدت على حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية والراسخة في القدس ، التي لا يمكن المساس بها أو محاولة فرض أمر واقع عليها. كما أنها ستمثل - في حال اتخاذها - تغييراً جوهرياً وانحيازاً غير مبرر في موقف الولايات المتحدة الأمريكية المحايد في الوقت الذي يتطلع فيه الجميع إلى أن تعمل الولايات المتحدة الأمريكية على تحقيق الإنجاز المأمول في مسيرة عملية السلام.

وأضاف المصدر أن هذه الخطوة سيكون لها تداعيات بالغة الخطورة، وإضفاء المزيد من التعقيدات على النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي، وتعطيل الجهود الحثيثة القائمة لإحياء عملية السلام.

كما أن من شأنها استفزاز مشاعر المسلمين كافة حول العالم، في ظل محورية القدس وأهميتها القصوى.

وشدد المصدر على أهمية أخذ الإدارة الأمريكية في الحسبان العواقب البالغة السلبية لهذه الخطوة، وأمل المملكة العربية السعودية في عدم اتخاذها، لكي لا تؤثر على قدرة الولايات المتحدة على مواصلة مساعيها في الوصول إلى حل عادل للقضية الفلسطينية، وفق المرجعيات الدولية ذات الصلة ومبادرة السلام العربية.

وأكد المصدر في ختام تصريحه موقف المملكة الثابت من القدس، ووقوفها الراسخ والدائم إلى جانب الشعب الفلسطيني لينال حقوقه المشروعة وإقامة دولته الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية.

سمو ولي العهد يهنئ رئيس جمهورية فنلندا بذكرى استقلال بلاده

بعث صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع برقية تهنئة لفخامة الرئيس ساولي نينستو رئيس جمهورية فنلندا بمناسبة ذكرى استقلال بلاده.
وأعرب سمو ولي العهد عن أبلغ التهاني وأطيب التمنيات بموفور الصحة والسعادة لفخامته، ولحكومة وشعب جمهورية فنلندا الصديق المزيد من التقدم والازدهار.

مجلس جامعة الدول العربية يؤكد تضامنه مع مصر في مكافحة الإرهاب

أدان مجلس جامعة الدول العربية الحادث الإرهابي الذي وقع في مسجد الروضة بشمال سيناء يوم 24 نوفمبر الماضي بأشد العبارات، معربًا عن التعازي لأهالي الضحايا في هذه العملية الإرهابية الغاشمة، ومؤكدًا على وقوف الدول الأعضاء إلى جانب جمهورية مصر العربية ‏قيادةً وشعبًا في حربها المستمرة ضد الإرهاب.

واستنكر المجلس في قراره الصادر في ختام أعمال اجتماعه غير العادي على مستوى المندوبين الدائمين مساء اليوم، جميع أشكال العمليات الإجرامية التي تشنها التنظيمات الإرهابية في الدول العربية وفي كافة دول ‏العالم والتنديد بكل الأنشطة التي تمارسها تلك التنظيمات المتطرفة التي ترفع شعارات دينية أو طائفية ‏أو مذهبية او عراقية وتعمل على التحريض على الفتنة والعنف والإرهاب.

وثمّن مجلس جامعة الدول العربية وقدّر جهود مصر في مكافحة الإرهاب، مشيدًا بالدور الذي تقوم به القوات المسلحة المصرية والأجهزة الأمنية المعنية في جمهورية مصر العربية في صون الاستقرار والسلم، ومثمنًا التضحيات التي تقدمها ‏في مكافحة الإرهاب ومواجهة التنظيمات الإرهابية.

وأكد المجلس على الحق الثابت للدول الأعضاء في اتخاذ جميع الإجراءات واستخدام كافة الوسائل التي تحول دون تعرضها لأي تهديدات واعتداءات تشكّل خطرًا على أمنها وسلامة مجتمعاتها، وذلك وفقًا لميثاق جامعة الدول العربية وميثاق الأمم المتحدة.

‏واعتبر المجلس مكافحة الإرهاب حقًا أساسيًا من حقوق الإنسان لما للإرهاب من آثار مدمرة على قدرات المواطنين على التمتع بالحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية، مثمنًا الجهود العربية التي أدت في هذا السياق إلى تمرير قرار آثار الإرهاب على التمتع بحقوق الإنسان في كل من مجلس حقوق الإنسان الدولي ‏واللجنة الاجتماعية والإنسانية والثقافية للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وشدد مجلس جامعة الدول العربية على حتمية الشمولية في الرؤية في التعامل مع الإرهاب دون انتقائية أو تمييز، محذرًا من الرابطة القوية التي تجمع بين التنظيمات الإرهابية المختلفة في المنطقة والتي تتبنى نفس الأيديولوجية المتطرفة والتعاون فيما بينها عملياتيًا ‏الأمر الذي يفرض على المجتمع الدولي التعامل مع هذه التنظيمات بذات الاهتمام وعدم الاقتصار على تنظيم بعينه واغفال التنظيمات الإرهابية الأخرى التي تشاطرها ذات الإطار الأيديولوجي والفكري.

وحث المجلس الدول الأعضاء على التجاوب مع جهود مجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب والأمانة العامة لجامعة الدول العربية لتنفيذ قرار قمة عمّان رقم (699) الخاص باعتماد ‏الإعلان العربي المعنون (دعم العمل العربي للقضاء على الإرهاب) الصادر عن المؤتمر الوزاري العربي حول الإرهاب والتنمية الاجتماعية الذي عُقد في مدينة شرم الشيخ المصرية يومي 27 و28 فبراير 2017م.

‏وأكد مجلس جامعة الدول العربية في قراره أهمية تصديق وانضمام كافة الدول الأخرى العربية للصكوك الدولية والإقليمية لمكافحة الإرهاب ومواءمة تشريعاتها الوطنية مع أحكام الاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب وقرارات مجلس الأمن الدولي المعنية بمكافحة الإرهاب والصكوك الدولية ذات الصلة.

ودعا القرار مجلسي وزراء العدل والداخلية العرب الاستمرار في متابعة الإجراءات والتدابير التي تقوم بها ‏الدول العربية لتنفيذ الاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب الموقعة عام 1998م، وتفعيل الآلية التنفيذية للاتفاقية، وكذلك اتفاقية الرياض للتعاون القضائي العربي، وبحث سُبل تعزيز التعاون القضائي العربي في قضايا الإرهاب بما في ذلك الإسراع في إنشاء شبكة التعاون القضائي العربي في مجال الإرهاب والجريمة المنظمة والاتفاقية العربية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب الموقعة عام 2010م لوضع الرقابة الصارمة اللازمة على شركات القطاع غير الهادفة إلى الربح والشركات العاملة في المجال المالي والتقني والمجالات الأخرى، والتي يمكن أن تستخدم منتجاتها وخدماتها في تمويل التنظيمات الإرهابية ‏وحث مجلس جامعة الدول العربية الدول الأعضاء على تعزيز تعاونها في إطار الاتفاقية العربية لمكافحة جرائم تقنية المعلومات، وذلك للعمل على نحو جماعي لحرمان التنظيمات الإرهابية من استخدام وسائط التكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي في بث دعايتها التي تروج للكراهية والفتنة وتعزيز التعاون في مجال مكافحة الإرهاب في الجرائم التكنولوجية المستخدمة في تمويل الإرهاب.

‏وأكد المجلس ضرورة الإسراع في تنفيذ قرارات مجلس الجامعة العربية التي رحبت بالمبادرة التي أطلقتها مصر في قمة الكويت عام 2014م بعقد اجتماع مشترك لوزارة الداخلية والعدل العرب لبحث سُبل تفعيل الاتفاقية الأمنية والقضائية مع النظر في عقد هذا الاجتماع بشكل طارئ لمناقشة إمكانيات تعزيز المنظمة العربية لمكافحة الإرهاب وتحديث الاستراتيجية العربية لمكافحة الإرهاب التي اعتمدها مجلس وزراء الداخلية العرب عام 1997م بما يتواكب مع التحديات ‏والتهديدات الإرهابية والأمنية والتقنية ذات الصلة بالإرهاب، فضلاً عن بحث سُبل تعزيز التعاون القضائي العربي في قضايا الإرهاب بما في ذلك الإسراع في إنشاء شبكة التعاون القضائي العربي في مجال مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة.

كما حث المجلس الدول العربية التي لم تصادق على الاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب ‏على التصديق عليها، ودعوة الدول العربية المصدقة على الاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب إلى التصديق على تعديل الفقرة الثالثة من المادة الأولى من الاتفاقية بشأن تعريف الجريمة الإرهابية لتجريم التحريض على الجرائم الإرهابية أو الإشادة بها ونشرها أو إعداد محررات أو مطبوعات أو تسجيلات أيًا كان نوعها للتوزيع أو لاطلاع الغير عليها بهدف تشجيع ارتكاب تلك الجرائم، وكذلك ‏تجريم تقديم أو جمع الأموال أياً كان نوعها لتمويل الجرائم الإرهابية بما في ذلك تجريم دفع الفدية.

ودعا مجلس جامعة الدول العربية الدول الأعضاء إلى التزام بقرارات مجلس الأمن المتعلقة بمكافحة الإرهاب الدولي وعلى الأخص القرار رقم (1624) الخاص بتجريم التحريض على الجرائم الإرهابية، والقرار رقم (2178) بشأن منع السفر وعبور المقاتلين الأجانب، والقرار رقم (2354) حول الترحيب ‏بوثيقة الإطار الدوري الشامل لمكافحة الخطاب الإرهابي، والقرار رقم (2370) حول منع حصول الإرهابيين على السلاح مع الحث على التقيد بلوائح وقوائم الأمم المتحدة في تصنيف الجماعات والكائنات الإرهابية والالتزام بتطبيق العقوبات الدولية الواجبة على الأفراد والكيانات المدرجين على هذه القوائم طبقًا لقرارات مجلس الأمن ‏وإدخال التعديلات اللازمة في التشريعات الوطنية للتمكن من تطبيق تلك العقوبات والدعوة للنظر في إنشاء قائمة عربية موحدة للتنظيمات والكيانات الإرهابية.

وطالب القرار مجلس وزراء الداخلية العرب بالنظر في إنشاء قاعدة بيانات خاصة بالمقاتلين الإرهابيين الأجانب وإتاحة قاعدة البيانات للدول العربية.

ودعا المجلس المجتمع الدولي لاتخاذ الإجراءات الأمنية والقضائية اللازمة لمنع الإرهابيين الأجانب من الانتقال لمناطق الصراع، والحيلولة دون سفرهم خارجها، وحرمانهم من أي ملاذات آمنة، وتقديمهم للعدالة ‏على ما ارتكبوه من جرائم إرهابية.

وشدد المجلس على أهمية دعم مبادرة عقد مؤتمر دولي تحت رعاية الأمم المتحدة أو دورة استثنائية للجمعية العامة للأمم المتحدة لبحث ظاهرة الإرهاب والإسراع في إعداد اتفاقية الأمم المتحدة الشاملة بشأن الإرهاب الدولي، تتضمن تعريفًا محددًا للإرهاب، متفق عليه دوليًا، يميز بين الإرهاب والحق المشروع للشعوب في مقاومة الاحتلال، مع الأخذ في الاعتبار أن قتل المدنيين الأبرياء لا تقره الشرائع السماوية ولا المواثيق الدولية.

ودعا مجلس جامعة الدول العربية الدول الأعضاء إلى سن التشريعات والقوانين، واتخاذ الإجراءات والتدابير لتجريم الفكر المتطرف لخطورته في ‏تغذية الإرهاب وإثارة النزعات الطائفية، والطلب إلى الأمانة العامة تعزيز التنسيق مع الجهات العربية المعنية لمكافحة الإرهاب ومواصلة تعاونها مع المنظمات الإقليمية والدولية من أجل تعزيز الجهود الرامية إلى مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف، والطلب من الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبوالغيط متابعة تنفيذ هذا القرار وتقديم تقرير حول الإجراءات التي تم اتخاذها بهذا الشأن إلى الدورة المقبلة لمجلس جامعة الدول العربية.

أمير منطقة الرياض وسمو نائبه يشرفان حفل سفارة دولة الإمارات بذكرى اليوم الوطني

شرّف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض , مساء اليوم، حفل سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة لدى المملكة بمناسبة ذكرى اليوم الوطني لبلادها، وذلك بالمتحف الوطني بالرياض .

وكان في استقبال سموهما في مقر الحفل الشيخ شخبوط بن نهيان بن مبارك آل نهيان سفير الإمارات العربية المتحدة لدى المملكة، وعدد من المسؤولين بالسفارة.

وعبر الأمير فيصل بن بندر عن سعادته بالمشاركة في الاحتفال ، موضحاً أن الاحتفالات التي شارك بها أبناء المملكة خير دليل على الأخوة الصادقة بين الشعبين السعودي والإماراتي , سائلاً المولى عز وجل أن يحفظ قيادة البلدين وأن يديم عليهما الأمن والأمان .

وشاهد سمو أمير منطقة الرياض وسمو نائبه عرضاً مرئياً يحكي تاريخ العلاقات السعودية الإماراتية والعروض الشعبية الإماراتية, كما اطلع على معرض الصور التاريخية .

حضر الحفل عدد من أصحاب السمو الأمراء وأصحاب المعالي ووكيل وزارة الخارجية لشؤون المراسم عزام بن عبدالكريم القين، وعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى المملكة.

الكويت تدعو إلى مضاعفة الجهود العربية والإقليمية والدولية لمحاربة ظاهرة الإرهاب

دعا مندوب دولة الكويت لدى جامعة الدول العربية السفير أحمد عبد الرحمن البكر إلى مضاعفة الجهود عربيًا وإقليميًا ودوليًا لمحاربة ظاهرة الإرهاب وتفعيل القرارات المتعلقة بهذا الشأن.

جاء ذلك في كلمته أمام الاجتماع الطارئ لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين اليوم، لبحث سبل تعزيز المنظومة العربية في مكافحة الإرهاب.

وأكد البكر، على موقف الكويت الثابت والمناهض للعنف والإرهاب بكافة أشكاله وصوره حيث بذلت دولة الكويت ومازالت جهدًا واضحًا ومتميزًا ضمن منظومة المجتمع الدولي لمكافحة ظاهرة الإرهاب.

وقال مندوب دولة الكويت لدى جامعة العربية " إن بلاده كانت من أولى الدول التي أيدت عقد هذا الاجتماع، لتعرب مجددًا عن إدانتها واستنكارها الشديدين لهذه العملية الإرهابية البشعة، ولتؤكد وقوفها إلى جانب مصر الشقيقة في كل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها، وأن مثل هذه الأعمال الإرهابية الجبانة لن تنال من عزم الأشقاء في مواصلة جهودهم الكبيرة في مواجهة الإرهاب".

وأضاف " أن استهداف المساجد ودور العبادة من قِبَل من ينتمون هذا الفكر الإرهابي المتطرف والذين تجردوا من كافة مبادئ وقيم الإنسانية، ما هي إلا محاولة يائسة منهم للعبث بأمن المجتمعات العربية ولبث الفتنة والفوضى لإيجاد موطئ قدم وبيئة حاضنة لهم".

وتابع البكر قائلاً: " لقد تعرضت العديد من بلداننا، ومنها دولة الكويت إلى مثل هذه المحاولات البائسة إلا أن هذا الأمر لم يعد لينطلي على شعوبنا ومجتمعاتنا والتي باتت تدرك اليوم وأكثر من أي وقت مضى خطورة آفة هذا الفكر المتطرف والخارج عن قيم الإسلام السمحة".

بدء الاجتماع الطارئ لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين لبحث تعزيز المنظومة العربية لمكافحة الإرهاب

بدأت اليوم بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، أعمال الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين، برئاسة معالي سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية مصر العربية، مندوب المملكة العربية السعودية الدائم لدى جامعة الدول العربية أحمد بن عبد العزيز قطان، وحضور الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، لبحث سُبل تعزيز المنظومة العربية في مواجهة الإرهاب، بناء على طلب مصر.

وقال معالي السفير قطان في كلمته الافتتاحية أمام الاجتماع:" في البداية اتقدم بخالص العزاء والمواساة لمصر رئيسًا وحكومة وشعبًا ولذوي الشهداء، لوفاة المواطنين المصريين الذين لقوا حتفهم في مسجد الروضة بشمال سيناء، نتيجة العمل الجبان والخسيس"، راجيًا من الله العلي القدير أن يسكنهم فسيح جناته وأن يلهم ذويهم الصبر السلوان كما أدعو الله العلي القدير أن يمن على المصابين بالشفاء العاجل".

وأضاف معاليه " إن المملكة العربية السعودية تشارك جمهورية مصر العربية الشقيقة ألم هذا المصاب، وتدين وتستنكر بشدة هذا العمل الإرهابي الجبان الخسيس الذي استهدف بيتًا من بيوت الله، مما يؤكد على حقارة هؤلاء، مؤكدًا أن المملكة وقفت وستقف قلبًا وقالبًا مع مصر وتضع كل إمكانياتها لمحاربة آفة الإرهاب والقضاء عليه".

وأوضح معالي السفير قطان أن المملكة العربية السعودية عانت من الإرهاب ولاتزال تشن حربًا ضده، وتصدت له بكل حزم، وذلك بالعمل على تفكيك خلاياه وإحباط عملياته، ومحاربة الفكر المؤدي إليه، وقطع مصادر تمويله وتجفيف منابعه، منوهًا بأن الإرهاب من أخطر التحديات التي تواجه المجتمع الدولي، وأكبر خطر للإرهاب اليوم هو "تشويه ديننا الحنيف وعقيدتنا السمحة، وهذا ما نجح فيه هؤلاء".

وتابع معاليه قائلاً: " إن حكومة بلادي أولت التصدي لظاهرة الإرهاب اهتمامًا بالغًا على مختلف المستويات، وقامت بخطوات جادة في مكافحته، وأسهمت بفعالية في التصدي له وفق الأنظمة الدولية، وامتدت جهودها لتشمل تعزيز التعاون الدولي لمحاربته، وستواصل العمل لمكافحته بجميع أشكاله ومظاهره".

وأضاف معاليه أنه من هذه الجهود إنشاء المركز الدولي لمكافحة الإرهاب ودعمه بمبلغ 110 مليون دولار بالإضافة إلى إنشاء المركز العالمي لمكافحة التطرف (اعتدال) الذي يعمل على تعزيز ثقافة الاعتدال ومواجهة الفكر المتطرف ومنع الانتماء إليه أو التعاطف معه أو المساهمة في أنشطته، فضلاً عن تعزيز التعاون الدولي في مكافحة الفكر المتطرف، وتفنيد الخطاب المتطرف، ومحاربة أنشطته والحد من آثارها.

وجدد معالي السفير قطان تأكيده على وقوف المملكة العربية السعودية إلى جانب جمهورية مصر العربية في وجه كل ما يستهدف أمنها واستقرارها، سائلاً الله سبحانه وتعالى أن يجنب جمهورية مصر العربية والوطن العربي كل سوء ومكروه من جانبه، قال الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبوالغيط " إن اجتماعنا اليوم هو رسالة تضامن مع مصر ومساندة كاملة لها في الحرب الضروس التي تخوضها ضد التنظيمات الإرهابية".

وأضاف أن حادث مسجد الروضة الإرهابي الأليم مثلَّ بتفاصيله البشعة المجردة من كل معاني الإنسانية، هزةً للضمير المصري والعربي، بل والعالمي، مؤكدًا أن الحادث جرس إنذار للجميع، بأن خيال الشر لدى هذه الجماعات الضالة والمنحرفة لا يلبث أن يتجاوز في كل يوم مستويات جديدة وغير مسبوقة في الوحشية والإجرام.

وأشار أبوالغيط إلى أن تنظيمات الإرهاب تعمل بشكل متضافر فيما بينها عبر المنطقة العربية، والأقاليم المجاورة، ولا يُمكن التصدي لمخططاتها سوى باستجابة جماعية، وعمل مُنسق متواصل على المستوى العربي.

وأوضح أن المنظومة العربية في مُجابهة الإرهاب واجتثاثه تحتاج إلى دعم وتحديث وتمكين، لتصير أكثر قدرة على التعامل مع التهديدات الإرهابية في صورها المختلفة والمستجدة، ويتعين على المنظومة العربية مواكبة هذه التحديات الجديدة، بل واستباقها على كل المستويات؛ الأمنية والمالية والقضائية والإعلامية.

ودعا أمين عام جامعة الدول العربية مجلسي وزراء العدل والداخلية العرب لمواصلة عملهما الهام بهدف تفعيل الآلية التنفيذية للاتفاقية العربية لمُكافحة الإرهاب الموقعة عام 1998، مطالبًا بتعزيز الجهود القائمة بالفعل من أجل إنشاء شبكة التعاون القضائي العربية في مجال مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة.

كما دعا مجلس وزراء الداخلية العرب إلى النظر في إنشاء قاعدة بيانات خاصة بالمُقاتلين الإرهابيين الأجانب، بحيث يجري تداول هذه البيانات بصورة شفافة بين الدول العربية، مؤكدًا أن النجاح في التصدي لظاهرة الإرهاب سترتفع أسهمه مع تعزيز هذه الشبكات على المستوى العربي من أجل تضييق الخناق على الجماعات الإرهابية، وتجفيف منابع تمويلها، وتحديد حريتها في العمل والحركة عبر الحدود، وحرمانها من أية ملاذات آمنة.

وبدوره، أعرب مندوب مصر الدائم لدى جامعة الدول العربية السفير ياسر العطوي في كلمته أمام الاجتماع، عن أمله في أن يمثل الاجتماع الطارئ لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين اليوم علامة فارقة في بناء الجهود العربية المشتركة لمواجهة الإرهاب والتطرف.

وأكد أن حادث مسجد الروضة الإرهابي لن ينجح في النيل من عزيمة مصر وتصميمها على مواجهة تلك الجرائم الإرهابية الآثمة والتي تتنافي مع كافة القيم.

وشدد العطوي على أهمية وجود تحرك عربي شامل وفاعل للتعامل مع الإرهاب دون انتقائية، وأهمية وضع رؤية عربية فاعلة وشاملة تتسق مع قرارات مجالس الجامعة العربية والأمم المتحدة ومجلس الأمن ذات الصلة.

ودعا مندوب مصر الدائم لدى الجامعة العربية، إلى انضمام كافة الدول العربية لاتفاقية مكافحة الإرهاب والتعاون المشترك للقضاء على هذه الظاهرة من خلال وقف الدعم والتمويل وتجفيف منابع التمويل وتبادل المعلومات والخبرات وسن التشريعات المجرمة للفكر المتطرف وعدم توفير ملاذات آمنة للإرهابيين واتخاذ كل ما يلزم من تدابير لصون الأمن العربي على كل المستويات.

أمير منطقة مكة المكرمة يكرم الفائزين بجائزة الأمير خالد الفيصل للاعتدال

كرم صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة اليوم, الفائزين بجائزة الأمير خالد الفيصل للاعتدال, بحضور صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة مكة المكرمة, وذلك في قاعة الملك فيصل للمؤتمرات في جامعة الملك عبدالعزيز،.

وقال معالي مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي في كلمته خلال الحفل المعد بهذه المناسبة :"أن انتماءنا لهذا الدين القويم هو شرف لا يضاهيه شرف، وأن انتماءنا لهذه البلاد الطاهرة شرف كبير وعزة وإباء، وأن قيادة هذه البلاد المقدسة لهي صمام الأمان لكل من الوطن والمواطن، وفي هذا الإطار نبعت فكرة تأصيل منهج الاعتدال السعودي، وكان فارسها صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، حتى تمحورت الفكرة وتتابعت الجهود إلى أن آتى مشروع الاعتدال أكله ثمارا يانعه".

وأكد معالي مدير جامعة الملك عبدالعزيز أن من الثمار التي تم قطفها في هذا التوجه جائزة الأمير خالد الفيصل للاعتدال، في رحاب جامعة الملك عبدالعزيز بدعم سخي من سموه الكريم، معربا عن سعادته بالاحتفال بتكريم الفائزين سويا في نسختها الأولى، التي جاءت متميزة في رؤيتها ورسالتها وأهدافها ، من خلال تحفيز الأفراد والمؤسسات والقطاعات المجتمعية، لتعزيز مفهوم الاعتدال والتوعية بمبادراته وأهدافه".

وقدم معاليه شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل على تبني هذا المركز الفريد من نوعه، وعلى هذه الرعاية الكريمة للجائزة ودعمها، التي من واقع سجلات الأمانة العامة للجائزة، حيث تسلمت أكثر من 300 مشاركة من مختلف الأعمال والمجالات، تم إعدادها بشكل تقني عال ومحتوى دقيق، مهنئا الفائزين وجميع القائمين على مركز الأمير خالد الفيصل للاعتدال على الجهود المقدرة لإنجاح الحفل وإخراجه بالصورة المتميزة.

وجرى خلال الحفل عرض فيلم تعريفي عن الجائزة والفائزين، التي استقبلت نحو 372 عملاً تنافسياً ركزت في مشاريعها على محاربة التطرف والغلو، حيث بلغ إجمالي قيمة الجائزة مليون ريال على النحو التالي: 200 ألف ريال للأفلام القصيرة، و100 ألف ريال للرسوم المتحركة، و50 ألف ريال للتصوير، و50 ألف ريال للفنون الرقمية ، و 100 ألف ريال للدارسات الإحصائية، و150 ألف ريال للترجمة، و100 ألف ريال للمبادرات الإبداعية الفردية ، و150 ألف للمبادرات المؤسساتية الإبداعية وفاز في فرع الأفلام القصيرة مناصفة كل من فهد بن عليان الرحبي عن فيلم (الحقيقة)، وكلية الأعمال بجامعة جدة عن فيلم (ممر الهلاك)، وفي فرع الرسوم المتحركة فاز بالجائزة مناصفة كل من فريق بلاد الخيال عن فيلم (إرهاب التواصل الاجتماعي)، وفيصل بن موسى بن محمد مدربا عن فيلم (القناع)، في حين فاز بالجائزة في فرع الترجمة معهد اللغة الإنجليزية بجامعة الملك عبدالعزيز بـ( ترجمة 50 مقالة في الاعتدال).

وفازت المشاركة زكية بنت سهل محسن اللحياني ، بجائزة المركز في فرع المبادرات الفردية التي جاءت بعنوان (أنا وطني)، فيما فازت في فرع المبادرات المؤسسية جمعية إطعام عن مبادرتها (إطعام)، كما فاز في الجائزة فرع الدراسات الإحصائية الكمية مناصفة كل من الدراسة المقدمة من الباحثين الدكتور ناصر بن محمد عبيد الساعدي والدكتورة هناء بنت علي محمد الضحوي، كذلك الدراسة المقدمة من الباحث محمد بن دلاج النوب المطيرير، فيما حجبت الجائزة في فرع الفنون الرقمية وفرع التصوير الفوتوغرافي.

وفي نهاية الحفل، كرم سموه الفائزين بالجائزة والرعاة.

وفي تصريح صحفي عقب المناسبة قال سمو الأمير خالد الفيصل : " أتقدم بالشكر و التقدير لسيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - و لسمو ولي عهده الأمين على النقلة الحضارية التي يشهدها الإنسان السعودي ويشهدها العالم أجمع ، والطريق مفتوح أمام الجميع للوصول للمركز المرموق الذي نهدف إليه جميعًا.

وأضاف سموه " إن ماوصل إليه مركز الأمير خالد الفيصل للاعتدال منذ أن كان كرسيًا وحتى وصل إلى ما وصل إليه اليوم خطوات جيدة ومباركة تشكر عليها جامعة الملك عبدالعزيز التي بذل القائمون عليها عملاً جاداً لتصل الجائزة والمركز إلى هذا المستوى الذي نشهده اليوم، سائلاً الله أن يستمر هذا التقدم وهذه الروح الطموحة.

واستعرض أمير منطقة مكة المكرمة تاريخ المركز الذي بدأ بكلمه ألقاها سموه في جامعة الملك عبدالعزيز قبل نحو 7 أعوام قائلاً : " تلك الكلمة التي حملت عنوان منهج الاعتدال السعودي تحدثت عن منهج المملكة العربية السعودية منذ تأسيسها وحتى اليوم وهو منهج الاعتدال في السياسة والتعليم والثقافة والمسائل الاجتماعية ومشاريع التنمية وفِي شتى المجالات الاخرى".

وأضاف سموه " بعد تلك الكلمة أنشأ الكرسي في جامعة الملك عبدالعزيز ثم ألقيت كلمة بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، أعقب ذلك أن تحول الكرسي إلى مركز وأصبح له جائزة وهذا المجال يتسع لكل محب لهذا الوطن ، ومن ثم يتولون نشره بدأ بالأسرة ثم الآخرين، وختم سموه تصريحه بالتأكيد على أن المملكة متمسكة بهذا النهج الذي بنيت عليه" .

أمر ملكي بإعفاء معالي الدكتور غسان السليمان المستشار في وزارة التجارة والاستثمار من منصبه

صدر اليوم أمر ملكي فيما يلي نصه:

بسم الله الرحمن الرحيم

الرقم : أ / 67

التاريخ : 15 / 3 / 1439هـ

بعون الله تعالى

نحن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

ملك المملكة العربية السعودية

بعد الاطلاع على النظام الأساسي للحكم ، الصادر بالأمر الملكي رقم ( أ / 90 ) بتاريخ 27 / 8 / 1412هـ.

وبعد الاطلاع على نظام الوزراء ونواب الوزراء وموظفي المرتبة الممتازة ، الصادر بالمرسوم الملكي رقم ( م / 10 ) بتاريخ 18 / 3 / 1391هـ.

وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم ( أ / 200 ) بتاريخ 25 / 7 / 1438هـ.

أمرنا بما هو آت :

أولاً : يعفى معالي الدكتور / غسان بن أحمد السليمان المستشار في وزارة التجارة والاستثمار من منصبه.

ثانياً : يبلغ أمرنا هذا للجهات المختصة لاعتماده وتنفيذه.

سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

طائرة إغاثية ثانية من مركز الملك سلمان للإغاثة تصل إلى مطار الغيظة

وصلت اليوم إلى مطار الغيظة بمحافظة المهرة 20 طنًا من السلال الغذائية مقدمة من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية تحملها طائرة القوات الجوية الملكية السعودية يرافقها فريق مختص من المركز .

وسيستفيد من هذه المبادرة الإنسانية 30 ألف فرد في معظم مديريات محافظة المهرة.

ويأتي تشغيل هذا المطار امتدادًا للعديد من الجهود التي تقوم بها قوات التحالف لحماية وتسهيل وصول المساعدات.

يذكر أن المركز بادر بإرسال أولى المساعدات الإغاثية تحملها طائرة شحن تابعة للقوات الجوية الملكية السعودية فور تشغيل المطار.

وصلت اليوم إلى مطار الغيظة بمحافظة المهرة 20 طنًا من السلال الغذائية مقدمة من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية تحملها طائرة القوات الجوية الملكية السعودية يرافقها فريق مختص من المركز . وسيستفيد من هذه المبادرة الإنسانية 30 ألف فرد في معظم مديري

وصلت اليوم إلى مطار الغيظة بمحافظة المهرة 20 طنًا من السلال الغذائية مقدمة من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية تحملها طائرة القوات الجوية الملكية السعودية يرافقها فريق مختص من المركز .

وسيستفيد من هذه المبادرة الإنسانية 30 ألف فرد في معظم مديريات محافظة المهرة.

ويأتي تشغيل هذا المطار امتدادًا للعديد من الجهود التي تقوم بها قوات التحالف لحماية وتسهيل وصول المساعدات.

يذكر أن المركز بادر بإرسال أولى المساعدات الإغاثية تحملها طائرة شحن تابعة للقوات الجوية الملكية السعودية فور تشغيل المطار.

مطارات المملكة تحتفل بمناسبة اليوم الوطني الإماراتي الـ46

شاركت الهيئة العامة للطيران المدني ممثلة بمطارات المملكة في احتفالات اليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة بمناسبة اليوم الوطني الإماراتي الـ46، تعبيراً عن عمق العلاقة الأخوية بين البلدين الشقيقين.

وأقيمت العديد من الفعاليات الوطنية في مختلف صالات المطارات الدولية، باستقبال وتوديع المسافرين القادمين والمغادرين بالورود، وتوزيع العلم السعودي والإماراتي وبعض الهدايا التذكارية الخاصة بهذه المناسبة، كما تواجدت فرقة للفنون الشعبية الإماراتية في هذا الاحتفال حيث قدمت عروضاً متنوعة من التراث الإماراتي.

من جهته، قدم معالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الأستاذ عبدالحكيم التميمي في تسجيلٍ صوتي، تهنئته إلى المسافرين القادمين من دولة الإمارات العربية المتحدة عبر الناقلات الوطنية بمناسبة اليوم الوطني الإماراتي الـ46، متمنياً للشعب الإماراتي الشقيق التقدم والازدهار في كافة المجالات.

كما قامت إدارة مطار الملك خالد الدولي بالرياض، بمناسبة اليوم الوطني الإماراتي الـ46، باستقبال المسافرين القادمين من دولة الإمارات بالورود والأعلام والاحتفال مع الاشقاء الإماراتيين داخل المطار، فيما قامت شركة مطارات الدمام بتزين صالات السفر بمطار الملك فهد الدولي بأعلام دولة الإمارات والمملكة للاحتفال بهذه المناسبة، ووضع الملصقات الترحيبية على جسور الإركاب ووضع عبارات خاصة بمناسبة اليوم الوطني الإماراتي على شاشات العرض داخل الصالة تبين التلاحم بين الدولتين الشقيقتين فيما اكتسى برج المراقبة في المطار بألوان للعلم الوطني السعودي والإماراتي، وبعرض مرئي لصور القيادة لدولتين وعبارة (عزكم عزنا).

واستقبلت إدارة مطار الطائف الدولي، ركاب الرحلات الإمارتية القادمة للمحافظة، بالأهازيج الوطنية والفنون الشعبية والهدايا والورود والأعلام وعبارات التهاني والتبريكات، كما صدح النشيد الوطني للإمارات في أرجاء صالات المغادرة والقدوم.

كما احتفت إدارة مطار أبها المحوري بهذه المناسبة, وذلك من خلال تقديم الهدايا والورود والأعلام الإماراتية للمسافرين والقادمين للمطار من دولة الإمارات، إضافة إلى نشر العبارات الخاصة بالمناسبة على شاشات العرض في المطار.

يذكر أن مطارات المملكة أقامت العديد من الفعاليات الوطنية في مختلف صالات القدوم والمغادرة، وشهدت صالات السفر بمطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة استقبال وتوديع الركاب القادمين والمغادرين بالورود والشوكولاتة، وتوزيع العلم السعودي وبعض الهدايا التذكارية الخاصة بهذه المناسبة، وشاركت فرقة للفنون الشعبية الإماراتية في هذا الاحتفال حيث قدمت عروضاً متنوعة من التراث الإماراتي، وذلك بحضور نائب القنصل العام لدولة الامارات في جدة راشد الكتبي.

تحالف دعم الشرعية في اليمن: استعادة حزب المؤتمر الشعبي في اليمن لزمام المبادرة وانحيازهم لشعبهم ستخلص اليمن من شرور الميليشيات الطائفية الإرهابية

أكدت قيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن أنها تراقب عن كثب أحداث اختلاف طرفي الانقلاب الجارية في صنعاء وكافة محافظات اليمن، التي تظهر وبجلاء الضغوط التي كانت تمارسها الميليشيات الحوثية التابعة لإيران ، وسيطرتها بقوة السلاح على قرارات ومصير ومقدرات الشعب اليمني العزيز مما أدى إلى انفجار الوضع بين طرفي الانقلاب.
وقالت قيادة التحالف في بيان لها اليوم : إن التحالف يدرك أن الشرفاء من أبناء حزب المؤتمر الشعبي العام وقياداته وأبناء الشعب اليمني الأصيل الذين أجبرتهم الظروف للبقاء تحت سلطة المليشيات الإيرانية الطائفية قد مروا بفترات عصيبة ، وينظر التحالف إلى أن هذه المرحلة من تاريخ اليمن تتطلب التفاف الشرفاء من أبناء اليمن في هذه الانتفاضة المباركة، على اختلاف انتماءاتهم الحزبية والقبلية بما فيهم أبناء حزب المؤتمر والأحزاب الأخرى وقياداتها الشرفاء للتخلص من الميليشيات التابعة لإيران وإنهاء عهد من التنكيل والتهديد بالقتل والاقصاء وتفجير الدور والاستيلاء على الممتلكات العامة والخاصة .
وأكد البيان ثقة التحالف بأن استعادة أبناء حزب المؤتمر الشعبي زمام المبادرة وانحيازهم لشعبهم اليمني وانتفاضته المباركة ستخلص اليمن من شرور الميليشيات الإيرانية الطائفية الإرهابية، وعودة يمن الحكمة إلى محيطه الطبيعي العربي الخالص، مؤكداً وقوف التحالف بكل قدراته في كافة المجالات مع مصالح الشعب اليمني للحفاظ على أرضه وهويته ووحدته ونسيجه الاجتماعي في إطار الأمن العربي والإقليمي والدولي .
حفظ الله اليمن من كل مكروه.