سبت ٢٨ ربيع الأول ١٤٣٩

اخبار محلية و عربية و عالمية

" أبطال الصحة " يتبرعون بدمائهم لضيوف الرحمن

تنظم مستشفيات المشاعر المقدسة في مكة المكرمة عدداً من حملات التبرع الداخلية بالدم, التي يشارك فيها الموظفون المنتدبون للعمل في المستشفيات من أبطال الصحة, ويبادر عدد كبير بشكل يومي من الموظفين المتواجدين في هذه المستشفيات على مدار الساعة للمشاركة بحملات التبرع , حيث بدأ منذ أيام توافدهم للعمل بمستشفيات المشاعر.

وأكد عدد من المتبرعين أن يستشعرون المهمة التي كلفوا بها لخدمة ضيوف الرحمن في وطناً سخر كل إمكانياته لخدمة الحجاج منذ تأسيسه , وغرس ذلك في نفوس أبنائه الذي يتسابقون لخدمة ضيوف الرحمن , ويحتسبون الأجر والمثوبة لنيل هذا الشرف العظيم , ولا يبخلون بتقديم كل شيء , سائلين الله التوفيق والسداد وأن يكتب السلامة والعافية لجميع حجاج بيته وأن يتقبل من الجميع حجهم 

أكثر من 16 ألف وحدة دم ومشتقاته سليمة خالية من الأمراض جاهزة لخدمة حجاج بيت الله الحرام لهذا العام

كشفت وزارة الصحة أن أكثر من 16 ألف وحدة دم ومشتقاته سليمة خالية من الأمراض جاهزة تحت الطلب لخدمة حجاج بيت الله الحرام لهذا العام.

 

وأوضحت أن خطة عمل تأمين الدم ومكوناته خلال موسم الحج لهذا العام مرت بأربع مراحل، حيث تمثل المرحلة الأولى توفير الدم ومكوناته المقررة ضمن خطة توفير الدم من جميع مناطق ومحافظات المملكة وتشرف عليها الإدارة العامة للمختبرات وبنوك الدم بوزارة الصحة، إضافة إلى توفير الدم من قبل الحملات المكثفة للتبرع بالدم داخل العاصمة المقدسة ويشارك فيها القطاعات الحكومية والخاصة والعسكرية وتشرف عليها المديرية العامة للشؤون الصحية بمكة المكرمة.

 

أما المرحلة الثانية فهي تمثل المرحلة التجهيزية والتأكد من صلاحية جميع الأجهزة الطبية وتوفر القوى العاملة للبدء في تنفيذ الخطة وتأمين المحاليل والكواشف الطبية، وتليها المرحلة الثالثة وهي المرحلة التشغيلية، وتتضمن توزيع الدم ومكوناته على جميع المستشفيات بمشعر منى وعرفات ومكة المكرمة بكميات كبيرة تقدر بــ ( 16000 ) وحدة، في حين تتم في المرحلة الرابعة مراقبة الإحصائيات بدقة عالية من قبل المختصين على مدار الساعة، بينما تتمثل المرحلة الخامسة في أعداد خطة الطوارئ والكوارث للحج.

 

وأكدت الصحة أن خطة توزيع وحدات الدم الخالية من الأمراض والامنة والمفحوصة لجميع الأمراض المعدية على مستشفيات مكة المكرمة تتم بناء على المعايير العالمية والسعة السريرية للمستشفى، وأسرة العناية المركزية والخبرات السابقة، حيث يقدر عدد المستشفيات المشاركة في هذا العام ( 9 ) مستشفيات بمنطقة مكة المكرمة وعدد ( 4 ) مستشفيات على صعيد عرفات وعدد ( 4 ) مستشفيات بمشعر منى، حيث أن جميع هذه المستشفيات مجهزة بأحدث الأجهزة الألية ويشغلها نخبة من العاملين المميزين من فنيين و أخصائيين في مجال المختبرات وبنوك الدم الطبية يتم التواصل معهم على مدار الساعة بواسطة رسائل التواصل السلكية واللاسلكية.

 

وبلغ عدد المناطق والمحافظات الصحية التي شاركت في تأمين الدم (17) منطقة ومحافظة، فيما بلغ عدد القطاعات الحكومية والخاصة والعسكرية الصحية المشاركة في تأمين وحدات الدم لحجاج بيت الله الحرام (27) قطاعا، وبلغ عدد وحدات الدم ومشتقاته الجاهزة للصرف 16000 وحدة، وبلغ عدد سيارات التبرع بالدم المتنقلة سيارتان، وعدد الفرق الثابتة المنفذة لحملات التبرع بالدم 5 فرق، مشيرة إلى تأمين عدد كبير من وحدة دم كشحنة إسعافية للحالات الطارئة.

الخدمات الطبية للقوات المسلحة تكمل جاهزيتها بمستشفيات ثابته وميدانية تغطي المشاعر المقدسة

أكملت الإدارة العامة للخدمات الطبية للقوات المسلحة جاهزيتها لخدمة ضيوف الرحمن من خلال مستشفياتها الثابتة والميدانية ومستوصفاتها ومراكزها المتخصصة التي تغطي جميع المشاعر المقدسة.

وأوضح مدير عام الإدارة العامة للخدمات الطبية للقوات المسلحة اللواء الدكتور سليمان بن محمد المالك أن ذلك يأتي إنطلاقاً من توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله - لتقديم كل ما من شأنه خدمة حجاج بيت الله الحرام وتأمين كافة المتطلبات لتيسير سبل أدائهم لهذه الفريضة والعمل على تطوير الخدمة المقدمة لحجاج بيت الله الحرام بشكل مستمر.

وبيّن اللواء المالك أن القوات المسلحة تبذل جهوداً جبارة لحماية حدود المملكة والذود عن حمى الحرمين الشريفين وفي الوقت ذاته تقوم برعاية ضيوف الرحمن في المشاعر المقدسة من خلال خدمات صحية ووقائية وعلاجية تقدمها الخدمات الطبية للقوات المسلحة من خلال تشغيل مستشفيات القوات المسلحة بقدرة استيعابية تضاعفت لتتجاوز ( 500 ) سرير تشمل المراكز المتخصصة لمعالجة ضربات الشمس والإجهاد الحراري و(35) فرقة طبية ونقاط إسعافية ميدانية بواقع ( 20 ) نقطة تغطي جميع المشاعر المقدسة خارج نطاق المستشفيات الثابتة الأولية والتحويل إلى مستشفيات القوات المسلحة أو مستشفيات وزارة الصحة لمن تتطلب حالاتهم رعاية طبية متقدمة واستحداث المركز الإسعافي الجديد بمنى والمخصص للحالات الطارئة ويحتوي على ( 11 ) سرير وعدد ( 4 ) عيادات وصيدلية مركزية ومختبر طبي متكامل وتخصيص فرق راجلة تقوم بدور الإسعافات الأولية والتثقيف الصحي بين الحجاج.

كما تم إشراك المستشفيات الميدانية الحديثة والمتكاملة بمشعر منى وعرفة والمزودة بأحدث التقنيات الطبية بسعة ( 50 ) سريرًا لكل مستشفى.

من جانبه أوضح مدير إدارة مستشفيات القوات المسلحة بمنطقة الطائف اللواء الطبيب حامد بن علي الغامدي المشرف على بعثة حج الخدمات الطبية لهذا العام بأنه تم تجهيز مركز القوات المسلحة لطب الأسرة بدقم الوبر بسعة ( 250 ) سريرًا ، والعديد من المستوصفات في كل من عرفات ومزدلفة ومنى, بالإضافة لتواجد طائرات الإخلاء الطبي الجوي العامودية التابعة للخدمات الطبية للقوات المسلحة على مدار الساعة للمساندة في حالات الطوارئ ونقل من يتطلب وضعهم الصحي لمستشفيات القوات المسلحة المساندة في كل من جدة والطائف, كما تم تجهيز طائرات إخلاء طبي جوي نفاثة مساندة في محافظة جدة لهذا الغرض.

وأفاد قائد بعثة حج الخدمات الطبية للقوات المسلحة العميد ناصر بن سعيد الغامدي أن هناك مشاركة بما يقارب (250 ) ألف مطبوعة توعوية وصحية وبلغات متعددة لتدعيم الجانب الوقائي والتوعوي لضيوف الرحمن من الأمراض والوقاية منها وشاشات توعوية مرئية موزعة بالمشاعر ، كما تم تخصيص رقم هاتفي مباشر (0125583263) يهدف إلى تقديم الاستشارات الطبية على مدار الساعة.

يذكر أن الخدمات الطبية للقوات المسلحة تشارك في كل عام ببعثة طبية متكاملة لخدمة حجاج بيت الله الحرام .

أمير منطقة القصيم : خدمة الحجاج شرف لا يضاهيه شرف

أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم ، أن الأعمال الإنسانية الجليلة التي يقدمها المشاركون من منسوبي مختلف القطاعات الحكومية في خدمة ضيوف الرحمن أثناء مرورهم بالمنطقة في طريقهم إلى الديار المقدسة لأداء مناسك الحج ، تأتي تحت مظلة الدور الرئيسي الذي تضطلع به المملكة العربية السعودية في خدمة قاصدي البقاع المقدسة في مكة المكرمة لأداء مناسك الحج.

ونوه سمو أمير منطقة القصيم بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - والتي تؤكد بشكل متواصل على تقديم أرقى الخدمات التي يتطلبها موسم الحج بشكل عام ، لافتاً النظر إلى أن قادة هذه البلاد حملوا لقب خادم الحرمين الشريفين ، والذي يجسد عنايتهم بخدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما ، باعتباره شرف لا يضاهيه شرف ، وأمر عظيم يتشرف به كل مسلم.

وأشار سمو الأمير الدكتور فيصل بن مشعل إلى أن مدينة الحجاج بمنطقة القصيم ، وبدعم كبير من حكومة خادم الحرمين الشريفين ، التي تبذل الغالي والنفيس لكي ينعم قاصدي المشعر الحرام بالأمن والأمان مستشعرين طمأنينة وروحانية المكان والزمان ، تقدم خدماتها للحجاج قاصدي بيت الله الحرام منذ سنوات عديدة ، في تناغم وهدف واحد بين القطاعات الحكومية المشاركة التي تجند خدماتها كافة لخدمة الحجاج في منظومة عمل متكاملة ، في ظل توجيهات القيادة الرشيدة - أيدها الله - للعناية بضيوف الرحمن ، وتقديم الإمكانات كافة لخدمتهم منذ وصولهم وحتى مغادرتهم بعد أداء مناسك الحج.

وبين سموه أن ما يقارب الخمسة آلاف حاجّ استفادوا هذا العام من الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن خلال مرورهم بمدينة الحجاج بالمنطقة ، سائلًا الله تعالى أن يوفق الجميع لخدمة ضيوف الرحمن ، وأن يتقبل من الحجاج حجهم، وأن يعينهم على أداء المناسك.

جاء ذلك بعد أن وقف سمو أمير منطقة القصيم مساء أمس الخميس على مختلف الأعمال الخدمية والتسهيلات التي تقدم من قبل الجهات الحكومية المشاركة بمدينة حجاج البر الواقعة على طريق القصيم - الرياض السريع جنوب مدينة بريدة ، لضيوف الرحمن أثناء مرورهم بالمنطقة في طريقهم إلى الديار المقدسة لأداء مناسك الحج ، حيث اطلع سموه عن كثب على سير العمل فيها لخدمة ضيوف الرحمن منذ اللحظة الأولى من وصولهم إلى مدينة حجاج البر وهم متوجهون أو عائدون من وإلى الأماكن المقدسة.

رافق سمو أمير القصيم خلال الجولة وكيل الإمارة عبدالعزيز الحميدان ، وأمين منطقة القصيم بالإنابة المهندس محمد المندرج ، ومدير شرطة القصيم اللواء بدر الطالب ، والمشرف على مدينة الحجاج أحمد الزميع ، ومدراء القطاعات الحكومية المشاركة.

"الإحصاء ": أكثر من 51.700 موظف لـ 22 جهة حكومية يعملون على مدار الساعة لخدمة ضيوف الرحمن

أعلنت الهيئة العامة للإحصاء ضمن الروزنامة الإحصائية لموسم حج 1438هـ أنَّ أكثر من 51.700 موظف وموظفة يمثلون 22 جهة حكومية يعملون هذه الأيام وعلى مدار الساعة في مكة المكرمة والمدينة المنورة ، والمشاعر المقدسة ويقدمون مئات الخدمات العامة لضيوف الرحمن.

وأوضحت الهيئة بأنَّ الخدمات العامة التي تقدم لحجاج بيت الله الحرام تشمل أنشطة الأمانات والبلديات ، وخدمات الرقابة والتفتيش ، والكهرباء والمياه ، والتوعية الدينية والإعلامية إضافة إلى عدد من الخدمات المساندة ، ولا تشمل هذه الخدمات (الخدمات الصحية والنقل والاتصالات وتقنية المعلومات) التي يتم نشرها بشكل منفصل في الروزنامة الإحصائية لحج 1438هـ .

وتعمل إمارة منطقة مكة المكرمة في مجال الإشراف والمتابعة والتنسيق عن طريق أكثر من 200 مشرف ميداني على المتابعة والتنسيق مع الجهات الحكومية التي تقدم خدماتها لضيوف الرحمن ، فيما يعمل في إمارة منطقة المدينة المنورة أكثر من 400 موظف على المتابعة والتنسيق مع الجهات الحكومية والأهلية والخيرية والتطوعية ، لتقوم تلك الجهات بأداء المهام المناطة بها بالشكل المطلوب ، والعمل على رفع مستوى الخدمات المقدمة للحجاج والمعتمرين زائري المسجد النبوي الشريف في منطقة المدينة المنورة .

كما تعمل هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة على النهوض بمهمة التطوير والتنمية في المنطقة والمشاعر المقدسة حيث تقوم الهيئة وعبر أكثر من 14,000 موظف ، و 488 آلية بالإشراف على منحدرات المشاة عبر المشاعر وتظليلها والإشراف على عمليات تلطيف الأجواء داخل المشاعر عبر أجهزة الرذاذ المنتشرة في جميع الممرات والطرق , إضافة إلى تشغيل وصيانة قطار المشاعر .

وفي مجال الإشراف على سير أعمال الحج التنفيذية , تعمل وزارة الحج والعمرة بكامل طاقاتها الفنية والبشرية بمهام إشرافية, وتنظيمية, ورقابية على جميع الجهات المقدمة لخدمات ضيوف الرحمن من الداخل والخارج حيث يقوم أكثر من 3.633 موظفاً بالإشراف على استقبال الحجاج في منافذ الدخول الجوية والبرية والبحرية وإنهاء إجراءاتهم والإشراف على نقل الحجاج بين مدن الحج (مكة المكرمة ، المدينة المنورة ، جدة ) وكذلك المشاعر المقدسة ، ومتابعة الخدمات المقدمة للحجاج من سكن وإعاشة في أماكن تواجدهم , واستقبال شكاوى الحجاج والمسارعة إلى حلها وإثبات المخالفات وأوجه القصور والإشراف على تصعيد الحجاج من وإلى المشاعر المقدسة ، ومتابعة تفويج الحجاج إلى منشأة الجمرات بالتكامل مع الجهات الأخرى ذات العلاقة ، وضبط مغادرة الحجاج إلى بلدانهم عبر مختلف المنافذ خاصة الجوية منها ، وإرشاد الحجاج التائهين بالتنسيق مع جمعية الكشافة السعودية ، والتحقق من جودة الخدمات المقدمة من قبل مؤسسات وشركات حجاج الداخل ، والمشاركة في جميع اللجان المعنية بمتابعة شؤون الحج .

وفي مجال استقبال ضيوف الرحمن يقوم أكثر من 1,630 موظفاً في مصلحة الجمارك العامة باستقبال الحجاج عبر 10 منافذ بحرية وبرية وجوية ، وتقديم الخدمات الجمركية التي تتعلق بالقدوم والمغادرة ، فيما تقدم المديرية العامة للجوازات عبر أكثر من 4,470 موظفاً بتجهيز وتهيئة المنافذ لاستقبال الحجاج بمنافذ المملكة والترحيب بهم وإنهاء إجراءاتهم مروراً بمتابعتهم في مؤسسات الطوافة القادمين عليها وذلك للاطمئنان على سلامتهم وتوفير الخدمات اللازمة لهم حتى توديعهم بالمنافذ وإنهاء إجراءات مغادرتهم إلى بلدانهم ، وتشارك مع الجهات الأمنية بمراكز مداخل مكة المكرمة للإشراف على تصاريح الحج إضافة إلى إصدار تصاريح التنقل للمقيمين الراغبين في الدخول للعاصمة المقدسة لارتباطهم في أعمال بها أو توفير العربات بالمشاعر المقدسة التي تقوم بتقديم الخدمات الإلكترونية للحجاج .

وفي مجال سلامة الحجاج وحمايتهم تقدم الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة عبر أكثر من 2,280 رجل دفاع مدني وإطفائي ، لخدمات الإطفاء والإنقاذ - لاسمح الله - والإشراف على إجراءات السلامة, والتوعية الوقائية, والمساهمة في عمليات الإخلاء الطبي والتعامل مع كل ما يسبب تهديداً مباشراً أو غير مباشر للأرواح والمساكن والممتلكات العامة والخاصة ، ويبلغ عدد مراكز الدفاع المدني في مكة والمدينة والمشاعر 67 مركزاً وأكثر من 492 آلية وسيارة .

وتقوم وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بتوعية الحجاج والمعتمرين عبر أكثر من 3,380 موظفاً وداعية بأعمال التوعية للحجاج بكافة أعمال التوعية والإرشاد والإشراف على برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - للحج والعمرة حيث تنشر أكثر من 130 مكتباً بجميع اللغات لتقديم خدمات الإفتاء والإرشاد .

ويعمل أكثر من 240 مفتشاً من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في مجال الرقابة على المنشآت على متابعة التأشيرات الموسمية والتحقق من تطبيق أنظمة العمل في المنشآت التي تقدم خدماتها لضيوف الرحمن لضمان نظامية العمل وتقديم الخدمات المناسبة للمستفيدين .

وتسهم هيئة الرقابة والتحقيق بمنطقة مكة المكرمة عبر أكثر من 1,023 موظفاً في الرقابة على الجهات الحكومية التي تقدم خدماتها لحجاج بيت الله الحرام وعلى المنشآت والشركات والمؤسسات الخاصة التي تشرف عليها تلك الجهات خلال موسم الحج للتأكد من سلامة إجراءاتها ومتابعة أدائها في تقديم الخدمات ، أما في مجال الرقابة والسلامة الغذائية والتموينية فتقوم وزارة التجارة والاستثمار من خلال 277 موظفاً يعلمون لخدمة ضيوف الرحمن خلال موسم الحج لتقديم الخدمات التموينية لحجاج بيت الله الحرام لتمكينهم من أداء مناسكهم بكل يسر وسهولة واطمئنان ، للإشراف على خدمات التموين والإعاشة التي تشمل التدابير الخاصة بضمان عرض الكميات المناسبة من متطلبات الحجاج من المواد الغذائية وغيرها ومتابعة توفر الكميات المعروضة من السلع والمواد التموينية الأساسية والوجبات الغذائية في مكة المكرمة , والمدينة المنورة , وجدة , والطائف , والمشاعر المقدسة , ومتابعة توفر الكميات لدى الموردين وتجار المواد الغذائية والتموينية الأساسية والمصانع الوطنية وكميات البضائع المرتبط عليها والواردة من ميناء جدة الإسلامي والموانئ الأخرى ، ورصد المخزون ومتابعة توفره بكميات كافية لتلبية أي زيادة محتملة في الطلب ، أو حدوث حالات طارئة تستوجب إمداد غذائي أو تمويني ، مع الاستمرار في الإمداد التمويني دون معوقات ، واستقبال طلبات أصحاب البرادات , والثلاجات , والسيارات المتجولة المحملة بالسلع الغذائية وسيارات الإمداد التمويني لتقديم الخدمات التموينية في المشاعر المقدسة خلال موسم الحج عن طريق برنامج إلكتروني ، ومتابعة تسهيل دخولها وخروجها من وإلى المشاعر المقدسة ووقوفها في مواقعها المحددة لها ، وتكثيف أعمال الرقابة على المحلات التجارية للتأكد من جودة السلع الغذائية المعروضة وصلاحيتها للاستهلاك ومطابقتها للمواصفات القياسية ، والتأكد والتحقق من نظامية محلات بيع الذهب والمعادن الثمينة ، والتأكد من التزام محطات الوقود بمعايرة مضخاتها والتزامها بنظام المعايرة والمقاييس ، ومتابعة محلات بيع وتغيير إطارات السيارات ، والتحقق من التزام المحلات و المباسط التجارية بوضع بطاقة السعر على السلع المعروضة والالتزام بالأسعار الموسمية للسلع المحددة أسعارها ، والتعامل مع الشكاوى والبلاغات الواردة عبر مركز الاتصال والبلاغات ، ورفع رضى ووعي الحاج وكذلك مساعدته على حسن الاختيار وجودة الانتقاء ، وتوعية التاجر بهدف نشر مفهوم البيئة التجارية المثالية لتقديم خدمات تموينية عالية الجودة لضيوف الرحمن  

كما يتواجد في الميدان أكثر من 279 موظفاً ومراقباً من الهيئة العامة للغذاء والدواء بهدف ضمان سلامة الغذاء ، ومأمونيّة وجودة وفعالية الدواء ، وسلامة وكفاءة الأجهزة والمستلزمات الطبية ، حيث تتولى الهيئة مهام الرقابة على (الأغذية , والأدوية , والأجهزة , والمنتجات الطبية) الواردة مع الحجاج وبعثات الحج وتقديم الدعم للجهات الرقابية المعنية بالتفتيش على المنشآت التي تقدم وجبات غذائية لحجاج بيت الله الحرام في مكة المكرمة , والمدينة المنورة , والمشاعر المقدسة ، عبر 6 برامج : برنامج التفتيش على الأغذية والأدوية والأجهزة الطبية الواردة عبر عدد من منافذ دخول الحجاج الجوية والبحرية والبرية ، وبرنامج الرقابة الصحية على المنشآت الغذائية الواقعة في نطاق أمانة العاصمة المقدسة ، وعلى المنشآت الغذائية الواقعة في نطاق أمانة منطقة المدينة المنورة ، وبرنامج التفتيش الصحي على الأضاحي التي تذبح في المسالخ الواقعة بمشعر منى بالتنسيق مع البنك الإسلامي للتنمية ، وبرنامج إجراء الدراسات الميدانية المتعلقة بسلامة الأغذية ، وبرنامج التوعية خلال موسم الحج بسلامة الأغذية والأدوية والأجهزة والمنتجات الطبية 

فيما تقوم أمانة العاصمة المقدسة وعبر أكثر من 4,480 موظفاً ومراقباً وأكثر من 1.648 آلية وسيارة بتقديم الخدمات البلدية لضيوف الرحمن والمواطنين والمقيمين في مكة المكرمة , والمشاعر المقدسة , وتشمل النظافة العامة وتجميع ونقل النفايات والتخلص منها للمحافظة على مستويات عالية من الإصحاح البيئي ، لمكافحة الحشرات الضارة والقوارض ، ومراقبة الأسواق والكشف على المواد الغذائية ، وتنظيم المباسط والبرادات الموسمية في مكة المكرمة , والمشاعر المقدسة ، والتشغيل والصيانة للمرافق البلدية من أنفاق وجسور وطرق وإنارة ودورات مياه وحدائق ومسطحات خضراء ومواقف حجز السيارات ، ونظافة وحدات الذبح بالمشاعر المقدسة ، والإشراف على المسالخ بمكة المكرمة ، وتقديم خدمات لتجهيز ونقل المتوفين , والمشاركة في الكشف على مساكن الحجاج ومكافحة الظواهر السلبية في ساحات الحرم والطرق المؤدية إليه والتنسيق وتكامل الخدمات على طرق المشاة بالمشاعر المقدسة , والمساهمة في مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من لحوم الهدي والأضاحي .

وتعمل الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في مجال الخدمات التي تقدم لضيوف الرحمن في الحرمين الشريفين على تهيئة جميع السبل لتوفير بيئة طاهرة آمنة في الحرمين الشريفين ، مفعمة بالروحانية ، معظمة لمكانتها حيث يقوم أكثر من 6.300 موظف خلال موسم الحج بتوفير مياه زمزم وتقديمه مبرداً في مواقع قريبة من المصلين والحجاج والمعتمرين في داخل الحرمين الشريفين وساحاتهما والمشاعر المقدسة ، وتأمين عربات متعددة الأنواع لذوي الإعاقة , وتقديمها لهم مجاناً ، وتوفير المطوفين على مدار الساعة , والعناية بساحات المسجد الحرام ، وتوفير كل ما يحتاجه الحرمان الشريفان من مصاحف بعدة لغات تتناسب مع رواد وقاصدي الحرمين الشريفين , إضافة إلى القيام بالجوانب الإرشادية والتوجيهية لقاصدي المسجد الحرام لأداء عباداتهم على الوجه الشرعي فضلاً عن الإشراف التام على نظافة الحرمين الشريفين والعناية بهما وبنظافتهما ، والقيام بأعمال المراقبة وحراسة الأبواب للحرمين الشريفين وتنظيم فتحها ومتابعتها ، وتقديم الخدمات لزوار مكتبة الحرم المكي الشريف من الباحثين والمطلعين ، واستقبال الحجاج وزوار معرض عمارة الحرمين الشريفين واستقبال الزوار الباحثين عن التراث ، والإسهام في أمن وراحة قاصدي المسجد الحرام مع الجهات الأمنية والإدارات العاملة بالمسجد الحرام ، وترجمة وبث لمعاني القرآن الكريم إلى اللغات ( الإنجليزية , الفرنسية , الأوردية , المالاوية) ، والإسهام في التوجيه والنصح والإرشاد للنساء حيث تتواجد أكثر من 450 موظفة متخصصة للتواصل مع النساء في الحرم ومباشرة تقديم الخدمات لهن 

ويتوزع في المشاعر المقدسة في مجال مساعدة الحجاج وإرشادهم أكثر من 3.706 من أفراد جمعية الكشافة العربية السعودية موزعين على 243 فرقة كشفية يقدمون عدد من الخدمات منها إرشاد الحجاج التائهين وإيصالهم إلى مقراتهم ، وتوزيع المصاحف والكتب والمواد التثقيفية بعدد من اللقاءات ، والمساهمة في تنظيم الحجاج أثناء تواجدهم في مواقع وزارة الشؤون الإسلامية , ومتابعة المباسط العشوائية ومحلات بيع المواد الغذائية والحلاقة ونظامية الباعة المفترشين وضبط المخالفين بمشاركة فرق أمانة العاصمة ، وتنظيم دخول الحجاج وتوجههم داخل المنشآت الصحية ومساعدة من يحتاج النقل بواسطة العربات والإرشاد إلى وجهاتهم ومساندة وزارة الصحة ، ومراقبة المحلات التجارية والاطمئنان على توفر السلع بالأسعار المحددة ومساندة وزارة التجارة ، وتنظيم دخول الحجاج إلى المجازر وفك الازدحام من خلال إرشادهم إلى المسارات المخصصة وتوزيع النشرات التوعوية على الحجاج وإرشادهم إلى المشاعر أثناء خروجهم بمساندة البنك الإسلامي ، وتفويج الحجاج من مكاتب الحجاج إلى الجمرات مرجعاً ، وإصدار أدلة وخرائط إرشادية لجميع الجهات الحكومية لمشعري منى وعرفات ومكة المكرمة (العزيزية) والمدينة المنورة (للمنطقة المركزية) .

وتعمل المملكة في مجال الخدمات الإعلامية على نقل وتغطية التجمع السنوي لضيوف الرحمن عبر جميع إمكاناتها الإعلامية حيث تعمل وزارة الثقافة والإعلام وهيئة الإذاعة والتلفزيون وهيئة الإنتاج المرئي والمسموع ووكالة الأنباء السعودية عبر أكثر من 1,650 موظفاً وفنياً وإعلامياً يقدمون كافة الخدمات الإعلامية وخدمات التغطية والنقل المباشر لكافة شعائر الحج من خلال ( 104 ) قناة تلفزيونية ، و ( 19 ) محطة إذاعية ، وأكثر من 30 عربة نقل ، و 22 لجنة إعلامية للإعلام الخارجي حيث تقدم هذه المنظومة الإعلامية بتغطية ورصد وجمع وتوزيع الأخبار المحلية والعالمية داخل المملكة وخارجها ونشرها أولاً بأول على جميع الصحف ومحطات الإذاعة والتلفزة إضافة إلى توجيه الدعوات لسفارات المملكة في الخارج لترشيح إعلاميين مسلمين لأداء وتغطية موسم الحج و استقبال الطلبات الخاصة من الإعلاميين لتغطية الحج ، واستقبال رسائل إعلامية عالمية لتغطية الحج ، ومراسلة الإعلاميين المستضافين ، وإصدار تذاكر السفر لهم، واستقبالهم عند وصولهم واسكانهم و إنشاء مراكز إعلامية في فنادق اسكان الضيوف والمشاعر المقدسة، وعمل برامج إعلامية قبل موسم الحج وفي المشاعر المقدسة ، إضافة إلى إدارة عملية التراخيص لجميع أنشطة البث والمحتوى الإعلامي المرئي والمسموع ، ومتابعة مقدمي خدمات البث والمحتوى الإعلامي المرئي والمسموع ,

أما في مجال خدمات الطاقة ، فقد جهزت شركة كهرباء مكة المكرمة خمسة محطات توليد رئيسية للكهرباء حيث يتواجد في مكة والمشاعر 1500 فني ، وأكثر من 700 آلية مهيأة بكافة الإمكانات لضمان توفير الطاقة الكهربائية للحجاج ، فيما تعمل شركة المياه الوطنية ( وحدة أعمال مكة المكرمة والطائف ) على تقديم خدمات المياه والصرف الصحي وفقاً لأحدث المعايير بإدارة كوادر وطنية وبتعاون فني مع خبرات عالمية متميزة حيث يعمل في مكة والمشاعر 1.307 موظفين وفنيين لإدارة 31 مركز خدمات حيث تقوم الشركة بتكريس جهودها لتقديم سقيا الماء في كل من مكة والمشاعر المقدسة لضيوف الرحمن وتشغيل محطات المياه في مناطق الحج كافة .

وفي مجال الخدمات المساندة والتنقية يقوم مركز المعلومات الوطني بدعم الجهات الحكومية والعاملة في تقديم خدمات الحج عبر تقديم خدمات الدعم الفني والتقني من خلال 1,235 فنياً يعلمون على مدار الساعة طوال فترة الحج .

وتؤكد الهيئة العامة للإحصاء في مجال حصر الحجاج أنها تعمل من خلال أكثر من 450 موظفاً وباحثاً على رصد أعداد الحجاج عبر جميع المنافذ البرية لمكة المكرمة والمدينة المنورة، والإعلان عن الإجمالي العام لحجاج الداخل وحجاج الخارج وحجاج مدينة مكة المكرمة مساء يوم عرفة , كما تستمر الهيئة وعبر الروزنامة الإحصائية لحج 1438هـ بنشر كافة الإحصاءات المتعلقة بخدمات الحج وعدد الحجاج عبر موقعها الرسمي على الإنترنت www.stats.gov.sa

الشيخ السديس يلتقي أفراد الكشافة المشاركين في خدمة قاصدي المسجد الحرام

التقى معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس بأفراد الكشافة المشاركين في خدمة ضيوف الرحمن في المسجد الحرام خلال موسم الحج وشكرهم على ما يقومون به من دور تطوعي في خدمة حجاج وزوار البيت العتيق، مثنياً على جهودهم وتفانيهم في العمل أثناء موسم الحج.

ونوّه معاليه بالخدمات التطوعية التي تقدّم من الكشافة في الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة ومشاركتهم مع زملائهم من مختلف القطاعات الحكومية والأهلية في تقديم أفضل الخدمات لقاصدي الحرمين الشريفين بما يمكنهم من أداء مناسكهم بكل يسر وسهولة تحقيقاً لتطلعات ولاة الأمر - حفظهم الله -

طباعة أكثر من مليون و300 ألف نسخة من مطويات هيئة المسجد الحرام

طبعت إدارة المطبوعات والنشر بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي, مليون و300 ألف نسخة من مطويات هيئة المسجد الحرام التوجيهية والإرشادية بعدة لغات وذلك لتوزيعها على قاصدي البيت العتيق من منطلق حرص الرئاسة العامة على تقديم أفضل الخدمات لقاصدي بيت الله الحرام وخصوصاً في ما يتعلق بتوعيتهم وتوجيههم . 

6500 كتاب داخل مكتبة المسجد الحرام

كشفت وحدة الإحصاء والمعلومات برئاسة شؤون الحرمين عن وجود (6500) كتاب داخل مكتبة المسجد الحرام تمت فهرستها.

كما تمت فهرسة (130000) كتاب رقمي ، فيما تحوي المكتبة الصوتية (17300) كتاب صوتي.

إدارة الأمن برئاسة شؤون الحرمين تقف على جاهزية مراقبي الأمن

وقف مدير إدارة الأمن برئاسة شؤون الحرمين عبدالله الطميح ميدانياً على المرافق الخارجية التابعة للرئاسة للتأكد من اكتمال المراقبة الأمينة لكافة المواقع الخارجية للرئاسة وفق توجيهات معالي الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس ومعالي نائبه لشؤون المسجد الحرام الشيخ الدكتور محمد بن ناصر الخزيم .

وأكد الطميح على مراقبي الأمن الحرص والانتباه واتخاذ جميع الإجراءات للمحافظة على أمن المواقع ومواكبة كل ما هو جديد من أمور التنظيم خدمةً لزوار المسجد الحرام وتحقيقاً لتطلعات ولاة الأمر - حفظهم الله - في التسهيل والتيسير لقاصدي الحرمين الشريفين.

سفارة المملكة في لبنان تواصل العمل لإنجاز تأشيرات ضيوف الرحمن

يواصل القسم القنصلي في سفارة المملكة العربية السعودية لدى لبنان العمل على إنجار التأشيرات الخاصة لحجاج بيت الله الحرام لموسم حج هذا العام.

وقامت السفارة وقنصليتها بجهود حثيثة ونسق سريع ومتتابع لإنجاز تأشيرات الحجاج اللبنانيين واللاجئين الفلسطينيين والسوريين وفق آلية منظمة جندت لها أجهزتها البشرية والفنية بما يجسد التوجيهات الكريمة للقائمين على شؤون الحج بالبذل والعطاء في خدمة ضيوف الرحمن.

ومنذ الاثنين الماضي بدأ الحجاج المسافرين في لبنان التوجه إلى الأراضي المقدسة لأداء فريضة الحج هذا العام.

وأعرب عدد من حجاج بيت الحرام عن شكرهم وامتنانهم الكبيرين لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ــ حفظه الله ـــ على ما تقدمه حكومة المملكة من تسهيلات وخدمات لضيوف الرحمن.

تطور الخدمات والتوسعات بالحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة يضاعفان أعداد الحجيج خلال أربعة عقود

لعبت التوسعات المستمرة التي شهدتها أروقة الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة وكذلك الارتقاء بالخدمات والبنى التحتية من مواصلات وطرق ومطارات وفنادق سكنية ومخيمات للحجاج في المشاعر المقدسة وغيرها من الخدمات المقدمة من حكومة المملكة دوراً كبيراً في ازدياد أعداد الحجاج القادمين لأداء فريضة الحج خلال السنوات الماضية.

ففي الوقت الذي لم يتجاوز عدد الحجاج القادمين لأداء فريضة الحج من الخارج عام 1390هـ (431.270) حاجاً كأقل نسبة توافد للحجاج خلال 48 سنة الماضية، بلغ عددهم في العام الماضي (1.325.372) حاجاً.

فيما كانت أعلى نسبة توافد للحجاج القادمين من خارج المملكة في العام 1432هـ بواقع (1.828.195) حاجاً.

وبلغ عدد حجاج الداخل في 1393هـ (514.790) كأقل نسبة توافد لضيوف الرحمن، فيما كانت أعلى نسبة حضور لحجاج الداخل في عام 1403هـ بواقع (1.497.795) حاجاً.

وشهد العام 1391هـ أقل نسبة توافد للحجيج من الداخل والخارج بعدد بلغ (1.042.027) حاجاً، وأعلى نسبة كانت في العام 1433هـ إذ بلغ عدد الحجيج (3.161.573) حاجاً.

وأوضح مدير غرفة العمليات في وزارة الثقافة والإعلام عبدالخالق الزهراني أن ازدياد عدد الحجاج كل عام وافقه زيادة وجودة واضحة للعيان في الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن وتطور كبير في المرافق والمنشآت والتوسعة الضخمة التي شهدتها المشاعر المقدسة.

وبين أن وزارة الثقافة والإعلام ترصد التطور الكمي والكيفي لإبراز الجهود الجبارة المبذولة لخدمة الحجاج في ظل القيادة الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز

آل سعود وسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظهما الله ورعاههما.

وأكد أن المملكة العربية السعودية وعلى فترات سابقة وحاليّة قامت وتقوم بتنفيذ مشروعات ضخمة وعملاقة تستهدف توسعة الحرمين الشريفين وتطوير المدينتين المقدستين مكة المكرمة والمدينة المنورة وكافة المشاعر المقدسة لرفع الطاقة الاستيعابية للحرمين الشريفين أضعافاً مضاعفة ، لخدمة ضيوف الرحمن الذين يفدون إليها من كل مكان ، وخير شاهد على جهود المملكة التطوير الهائل في مشروع جسر الجمرات والمنطقة المحيطة به وفي مشعر منى وفي مزدلفة وتوسعة منشأة الجمرات التي تتكون من أربعة طوابق إضافة إلى الدور الأرضي لاستيعاب قرابة أربعة ملايين حاج إضافة إلى تطوير الساحات في المنطقة المحيطة به التي تستوعب مئات الآلاف من الحجاج، فضلاً عن إيجاد نظام آلي لتنظيف الساحات ونظام النقل الترددي بالقطارات لنقل الحجاج من مزدلفة ومن مخيماتهم في منى إلى جسر الجمرات وكذلك إيجاد جسور مظللة وأنفاق عالية التهوية لضيوف الرحمن وقت النفرة إلى الحرم المكي الشريف، وربط هذه الجسور بمخيمات الحجاج بمشعر منى، وإنشاء عدد كبير من المستشفيات والعيادات الطبية لخدمة ضيوف الرحمن ومشروع الرش برذاذ الماء لتلطيف الجو لضيوف الرحمن أثناء سيرهم في شوارع عرفات، يضاف إلى ذلك مشروع الرفادة وسقيا زمزم وغيرها الكثير من الإنجازات والخدمات المميزة.

وسيشهد الحج كل عام بمشيئة الله تعالى المزيد والمزيد من المشاريع العملاقة لخدمة ضيوف الرحمن، منها على سبيل المثال مشروع القطار العملاق الذي يربط مكة المكرمة بالمدينة المنورة وجدة مروراً بمطار الملك عبدالعزيز الدولي ، كل هذه المنجزات الضخمة والخدمات المتطورة تقدمها المملكة العربية السعودية بكل محبة وفخر واعتزاز لضيوف بيت الله الحرام.

افتتاح فعاليات المنتدى السعودي الصيني للاستثمار في جدة

أكد معالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح أن المملكة تعدت مرحلة الاعتماد على البترول وتسعى جاهدة في إطار رؤية 2030 إلى تنويع مصادر الطاقة في البلاد .

ونوه معاليه في الكلمة الافتتاحية للمنتدى السعودي الصيني للاستثمار الذي بدأ في جدة اليوم بحضور معالي وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد القصبي ومعالي نائب رئيس مجلس الدولة الصيني تشانغ قاو لي ونائب رئيس هيئة التنمية الاقتصادية والإصلاح ومدير الادارة الوطنية للإحصاء في الصين ننج جي تشه بالاتفاقيات التي تم توقيعها بين الجانبين والتي كانت ثمرة للزيارات التاريخية بين البلدين وبلغ عددها 60 اتفاقية بما يقارب 70 مليار دولار .

وأوضح معالي وزير الطاقة والصناعة أن اللجنة السعودية الصينية المشتركة عملت على الموائمة بين رؤية المملكة 2030 ومبادرة البناء والطريق الصينية مع التحول الاستراتيجي للمملكة, معرباً عن أمله أن يكون هناك تعاون بين القطاع الخاص في البلدين بالمجالات الاخرى وأن هناك طموحاً للشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص في البلدين للتعرف على الفرص المتاحة.

بعدها ألقى ممثل بنك الصين للاستثمار الدكتور هاو هو كلمة أكد فيها أن العلاقة بين الصين والمملكة العربية السعودية تمتد لقرون وأن هذا المنتدى الذي يعقد اليوم هو تتويج للعلاقة العريقة بين البلدين وأنه سيدفع العلاقة قدماً بين البلدين .

عقب ذلك بدأت حلقة النقاش الأولى للمنتدى وكانت حول المناخ الاستثماري المواتي والمتنوع لمناقشة التوافق بين رؤية السعودية 2030 ومبادرة الطريق والحزام الصينية بمشاركة نائب الرئيس التنفيذي للبنك الصناعي التجاري الصيني آن ليان، ونائب وزارة الاقتصاد والتخطيط محمد التويجري ومدير عام الهيئة العربية السعودية للاستثمار إبراهيم العمر .

وتحدث نائب وزارة الاقتصاد والتخطيط خلال الجلسة عن الأمور المشتركة بين الرؤية السعودية ومبادرة الطريق والحزام الصينية ودراسة تجربة التحول الصيني الذي حول الصين إلى ثاني أكبر سوق على مستوى العالم ويمر بمراحل تحوليه شاملة وعلينا أن نتفاعل معه، لافتا إلى أن هناك العديد من المجالات التي يمكن المشاركة فيها وهي البرامج التطويرية والبنية التحتية.

وعبر التويجري عن شكره للسوق المالي للتمويل لما قدمه للعديد من المستثمرين الصينيين للاستثمار في السعودية وساهم في تشجيع الصينيين على الاستثمار في شركات سعودية كسابك وغيرها, مشيراً إلى أن مثل هذه الاستثمارات من شأنها تشجيع التوازن المالي من خلال توفير الحزم المالية للاستثمار في السوق السعودي وتوفير أسواق رأسمال الأخرى والفرص التمويلية المطلوبة للاستثمار في المملكة.

وقال نائب وزارة الاقتصاد والتخطيط : إن الأهداف الأساسية التي نسعى إليها تتمثل في الاستثمار في قطاع الطاقة، علاوة على عمليات الشحن والنقل والبنية التحتية, لافتا إلى أنه سيكون هناك اجتماع في المستقبل بين الطرفين بهدف التنسيق مع شركات أخرى وستكون هناك العديد من المناطق الصناعية اللوجستية والخدمية .

من جهته تطرق مدير عام الهيئة العربية السعودية للاستثمار خلال الجلسة إلى العديد من الفرص الاستثمارية، وخاصة في مجال التكنولوجيا والتصنيع والإسكان والحلول المالية المبتكرة بين الجانبين.

بعدها بدأت الجلسة الثانية وكانت بعنوان " مشروعات التطوير المستقبلي .. تقديم مشاريع التطوير الاستراتيجية في المملكة " تحدث فيها كل من المدير العام للشراكة ما بين القطاعين العام والخاص التابع لوزارة الإسكان أحمد مندوره ومدير الرقابة والإشراف في مشروع الفيصلية المهندس إبراهيم الطريري وممثل مشروع البحر الأحمر من قبل صندوق الاستثمارات العامة المهندس طلال بالوزير .

واستعرض مندوره مشاريع الوزارة وخفض تكاليف الوحدات السكنية والتغلب على التحديات التي تقود قطاع الإسكان مع التركيز على التقنيات الحديثة والصديقة للبيئة والحصول على هذه التقنيات من خلال الشركاء مع القطاع الخاص المحلي والدولي.

من جانبه أوضح المهندس إبراهيم الطريري أن مشروع الفيصلية يقع على الطريق الواصل ما بين مكة وجدة وتصل مساحة المشروع إلى 2400 كلم، وقد حظي بدعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله - وهو قيد الدراسة الآن وسيتم تقديم المزيد من التفاصيل حوله في المستقبل.

وأكد على أهمية المشروع والذي سيحتوي على العديد من القطاعات السكنية والترفيهية واللوجستية والمنشآت والمناطق الأكاديمية والأسواق التجارية والميناء البحري والمراكز الثقافية الترفيهية والمنشآت التعليمية وغيرها من الأقسام الرئيسية والفرعية الأخرى، بما في ذلك المناطق الخضراء والفرص الاستثماري والدعم اللوجستي والخفيف والمتوسطة والتي تقع في جنوب المشروع والواجهة .

وكانت الجلسة الختامية للمنتدى بعنوان " الاستثمار في النقل " وشارك فيها الرئيس التنفيذي بالهيئة الملكية في ينبع الدكتور علاء عبد الله نصيف، ونائب رئيس هيئة النقل العام المهندس محمد الشبرمي، ورئيس شركة الانشاءات الهندسية المدنية بالصين جون يوان .

وتحدث الدكتور علاء نصيف عن المبادرات المندرجة في إطار رؤية 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020 التي تدعم الصناعة لتقليل تكاليفها وتأثيرها على العوائد الصناعية ودراسات جدوى لعدد من المشروعات .

بدوره أشار نائب رئيس هيئة النقل العام إلى أن مشاريع السكك الحديدة كانت من أهم مشاريع النقل في المملكة وأهمية الاعتماد على القطاع الخاص في عمليات تطوير السكك الحديدية مشيرا إلى أن الهيئة تخطط لعقد فعالية في أكتوبر هذا العام للالتقاء مع القطاع الخاص لبحث الفرص القائمة.

من جانبه عبر مدير شركة الانشاءات الهندسية المدنية الصيني عن سعادته بحضور المنتدى, مشيرا إلى الشركة لديها أكثر من 75 من المشاريع في جميع أنحاء العالم، بما فيها السعودية .

أمانة العاصمة تهيئ طرق المشاة بالمشاعر المقدسة بخدمات متكاملة للتيسير على الحجاج

أنجزت أمانة العاصمة المقدسة، خطة تطويرية، لرصف وتهيئة طرق المشاة، المكونة من أربعة مسارات بعرض 100 متر بالمشاعر، وذلك في إطار سعيها لتقديم أفضل الخدمات البلدية لحجاج بيت الله الحرام والزوار والمعتمرين، وتحقيقا لتطلعات ولاة الأمر ــ حفظهم الله ــ في تيسير وتسهيل الخدمات المقدمة إليهم وتطويرها ليتمكنوا من أداء شعائرهم بكل يسر وأمان، وضمن مبادراتها لتحسين مستوى الخدمات والارتقاء، فضلاً عن توفير العديد من الخدمات الجديدة والمستحدثة لضيوف الرحمن أثناء استخدامهم هذه الطرق .

وأكدت الأمانة إن تهيئة طرق المشاة بالمشار المقدسة جاء تأكيداً لأهميتها حيث أن 15% من الحجاج يسلكون هذه الطرق، مما يسهم في تحسين وتيسير حركتهم خلال تنقلاتهم بين المشاعر .

وأشارت إلى أن تطوير طرق المشاة، التي تربط بين المشاعر المقدسة، (عرفات ومزدلفة ومنى)، جاء متكاملاً من حيث تغيير الأرصفة، و توفير وتهيئة مقاعد للجلوس على جانبي الطريق إضافة إلى تشجيره ليكون ملائمًا للمشاة من الحجاج وذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن، الذين يستخدمون العربات المتحركة.

ويتمثل المشروع في تأهيل ممرات المشاة، وكانت البداية، هي تغيير أرضية ممرات المشاة، وتجهيزها بأرضيات من بلاط الإنترلوك، بدلاً من الأسفلت وتجهيز وتأهيل جميع المرافق في ممرات المشاة، من دورات المياه إلى إحلال وتجديد وسائل الإنارة.

وتضمن مشروع تأهيل طرق المشاة توفير "مياه مبردة"، تقدمها لهم العديد من المبرات الخيرية، طوال رحلاتهم الإيمانية، في تلك الطرق، من عرفات إلى مزدلفة أو من مزدلفة إلى منى.

ولفتت الأمانة الانتباه إلى أن إنجاز هذه الطرق جاء ضمن خطة تطويرية متكاملة شملت استحداث مراكز التشغيل الميداني، التي تتيح لمنسوبي الأمانة الانطلاق من تلك المراكز، لمباشرة مهامهم في المشاعر المقدسة، وتنفيذ الخطة التشغيلية ميدانيًا، وهو ما يقلل من تأثير الازدحام على أدائهم لعملهم، ويسمح لهم بالحركة بشكل أسرع وبصورة أكثر فاعلية، لخدمة ضيوف الرحمن، وتنظيم أدائهم لمناسك الحج بيسر وأمان.

الربيعة يلتقي سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الأمم المتحدة

التقى معالي المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة في نيويورك اليوم، بحضور معالي المهندس عبدالله المعلمي مندوب المملكة الدائم لدى الأمم المتحدة، سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي .

وأطلع الدكتور عبدالله الربيعة المسؤولة الأمريكية خلال اللقاء على ما قدمه المركز للمنكوبين والمحتاجين في العالم خصوصًا اليمن، والبرامج الإغاثية التي ينفذها بالتعاون مع منظمات الأمم المتحدة الإغاثية والإنسانية .

وناقش الجانبان عدد من الموضوعات المهمة في مجال العمل الإنساني وإمكانية التعاون بما يخدم هذا الخصوص.

وثمّنت نيكي هالي من جانبها ما تقدمه المملكة ممثلة بمركز الملك سلمان للإغاثة لليمن وشعبه، مؤكدة أن ما يقوم به المركز من أعمال ستسهم في رفع المعاناة عن الشعب اليمني .

وصول طلائع الحجاج من ضيوف خادم الحرمين الشريفين إلى مكة المكرمة

وصلت إلى مكة المكرمة، اليوم ، أولى طلائع الحجاج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله – الذين صدر أمره الكريم باستضافتهم لأداء فريضة الحج هذا العام 1438هـ، ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج الذي تنفذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ممثلة في الأمانة العامة للبرنامج.

وكان في استقبال الحجاج لدى وصولهم إلى مقر البرنامج بفندق المرجان كروم في مكة المكرمة، المدير التنفيذي للبرنامج الأستاذ عبد الله بن مدلج المدلج، ورؤساء اللجان العاملة في البرنامج، مرحبين بهم في بلاد الحرمين الشريفين.

ونقل المدير التنفيذي للبرنامج تحيات خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله – للضيوف، وهنأهم على اختيارهم ضمن البرنامج ووصولهم، متمنياً لهم طيب الإقامة وإكمال مناسك الحج والعمرة بيسر وأمان.

وأكد المدلج أن الخدمات والإمكانات مسخرة للضيوف مدة إقامتهم في المملكة، وأن الاستضافة امتداد لاهتمام قادة هذه البلاد المباركة بأمور المسلمين، وامتداد لمسيرة الخير والعطاء من لدنهم تجاه العمل الإسلامي في العالم، معبراً عن تقدير الوزارة لتشريف خادم الحرمين الشريفين لها بتنفيذ برامج الاستضافة، رافعاً شكره لمعالي الوزير الشيخ صالح بن عبد العزيز بن محمد آل الشيخ على اهتمامه ومتابعته لشؤون البرنامج، وتوجيهه بتوفير التسهيلات والإمكانات للضيوف.

وسأل المدلج الله تعالى أن يجزي خادم الحرمين الشريفين خير الجزاء، وأن يثيبه على جهوده في خدمة الإسلام والمسلمين في كل مكان.

وأعرب الضيوف من جهتهم عن عظيم شكرهم وامتنانهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - وفقه الله -على المكرمة الغالية، وعلى ما يحظى به جميع ضيوف الرحمن من عناية وتكريم، منوهين بما وجدوه من رعاية واهتمام وحسن استقبال منذ وصولهم إلى مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة حتى وصولهم واستقرارهم في الفندق.

يذكر أن عدد الذين وصلوا اليوم 150 حاجاً وحاجة من 10 دول هي: مدغشقر، والأرجنتين، وباكستان، والولايات المتحدة الأمريكية، وأريتريا، وإندونيسيا، وتركيا، والنيجر، وجنوب أفريقيا، وكوسوفا، حيث استقبلهم مسؤولو البرنامج في المطار، وأنهوا إجراءات قدومهم في وقت قياسي.

ومن المقرر أن يتوالى وصول بقية الضيوف إلى مطار الملك عبد العزيز تباعا خلال الأيام المقبلة، حتى يكتمل عددهم البالغ 1300 حاج من80 دولة، إلى جانب 1000 حاج من ذوي شهداء فلسطين، ومثلهم من شهداء القوات المسلحة والشرطة المصرية.

إيقاف استقدام المهندسين ممن تقل خبرتهم المهنية عن 5 سنوات

اتفقت "وزارة العمل والتنمية الاجتماعية" و "الهيئة السعودية للمهندسين"، على إيقاف استقدام المهندسين الوافدين ممن تقل خبرتهم المهنية عن خمس سنوات، إضافة إلى إلزام المهندسين الوافدين المستقدمين باختبار مهني، ومقابلة شخصية، عن طريق الهيئة، للتأكد من إلمام المهندس الوافد بالمهنة وتخصصه.

وأوضح رئيس مجلس إدارة الهيئة الدكتور جميل البقعاوي، ووكيل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية للسياسات العمالية الدكتور أحمد القطان، أن هذا القرار تم اتخاذه من قبل الوزارة والهيئة، لإتاحة الفرصة للمهندسين السعوديين وإيجاد فرص عمل لهم بالقطاع الهندسي في القطاعات الحكومية والخاصة، وتمكينهم وإكسابهم الخبرات بالمجالات الهندسية في سوق العمل.

وأشارا، إلى أن الخبرة المطلوبة من المهندسين الوافدين يجب أن تكون في مجال الهندسة وموثقة, ويتحمل المهندس تبعات عدم صحة أية خبرات مقدمة.

ويأتي هذا القرار بعد قرار سابق من الهيئة السعودية للمهندسين، وتم تطبيقه قبل عدة أشهر، وذلك باشتراط خبرة ثلاث سنوات، ومقابلة شخصية، واختبار مهني، كحد أدنى لأي وافد يُستقدم للعمل في المملكة.

أمير منطقة جازان بالنيابة يؤدي صلاة الميت على شهيد الواجب الفقيهي

أدى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان بالنيابة , وعدد من منسوبي القوات المسلحة والجهات الحكومية بالمنطقة وجموع المصلين بعد صلاة عصر اليوم بجامع العليا بمحافظة صامطة صلاة الميت على شهيد الواجب الرقيب أول حافظ بن صالح علي الفقيهي الذي استشهد في تبادل لإطلاق النار مع مليشيا الحوثي والمخلوع صالح بالحد الجنوبي بمنطقة نجران.

وعقب الصلاة تلقى سموه التعازي والمواساة من جموع المصلين في شهيد الواجب.

ونقل سمو أمير منطقة جازان بالنيابة تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود , ونائب خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظهما الله – لأشقاء وذوي شهيد الواجب ، سائلا الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

من جانبهم , عبر ذوو الشهيد عن فخرهم واعتزازهم باستشهاده في ميدان الشرف في سبيل أداء واجبه , مجددين العهد الولاء والسمع والطاعة للقيادة الرشيدة وبذل كل ما يضمن حفظ أمن الوطن واستقراره.

وقد أدى الصلاة مع سمو أمير منطقة جازان بالنيابة , مدير عام شرطة المنطقة اللواء ناصر بن سعيد القحطاني، ومحافظ صامطة عبدالعزيز بن محمد الطيار , ومدير مكتب سمو نائب أمير منطقة جازان عبدالعزيز بن سعد آل مرعي.

الشؤون الإسلامية تجيب على أسئلة ضيوف الرحمن من خلال 57 داعية

رفعت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد وتيرة أعمالها ذات العلاقة بموسم حج هذا العام 1438هـ، بهدف تحقيق نقلة نوعية على مستوى خدماتها المتنوعة المقدمة لضيوف الرحمن بما يضمن لهم أداء عباداتهم ومناسكهم بيسر وسهولة، وسط أجواءٍ مفعمة بالروحانية والراحة والطمأنينة .

وتضطلع وزارة الشؤون الإسلامية بعديد المهام المختلفة والمتنوعة، ضمن خطة حج هذا العام 1438هـ، في إطار سعيها الحثيث لتحقيق نجاحات أكبر وأكثر من تلك التي حققتها طوال مواسم الحج في الأعوام السابقة، عبر تنفيذها للبرامج والمناشط التوعوية والخدمية المتنوعة، المقدمة لضيوف الرحمن.

وتمثل خدمة (الهاتف المجاني) أحد أبرز الخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام، لاسيما وأنه يمكّن ضيوف الرحمن من التواصل المباشر من خلاله للحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة فيما يتعلق بأحكام الحج.

وأفاد تقرير صادر عن الأمانة العامة للتوعية الإسلامية في الحج والعمرة والزيارة بالوزارة، أن (الهاتف المجاني) يقوم بالإجابة على استفسارات وأسئلة الحجيج على مدار الساعة، بعد أن عمدت الوزارة إلى توزيع الدعاة المكلفين باستقبال اتصالات الحجاج على أربع فترات، بواقع ست ساعات يومياً، وهو ما يمكن من تغطية ساعات اليوم بأكمله، مشيرا إلى أن الوزارة أوكلت مهمة الإجابة على الأسئلة الواردة إلى (الهاتف المجاني) إلى الدعاة البالغ عددهم (57) داعيةً، لضمان تقديم المعلومة الصحيحة المعتمدة أو المستمدة من القرآن والسنة.

وأوضح أن خدمة (الهاتف المجاني) سيستفيد منها ضيوف الرحمن في مكة المكرمة التي خصصت لها الوزارة (45) داعيةً، فيما (12) داعية سيقدمون الخدمة في المدينة المنورة، بالرد على الأسئلة والاستفسارات الشرعية، لافتاً الانتباه إلى أن إجمالي عدد ساعات العمل في هذه الخدمة خلال ثلاثين يوماً ستصل إلى "10260" ساعة عمل.

وأكد التقرير أن الوزارة حرصت على أن تحقق هذه الخدمة الهدف المنشود منها بصورة مثالية، لذا عملت على توفير (38) خط هاتفي، تشترك في رقم مجاني موحّد (8002451000)، منها (20) خط هاتف خصصت لتنفيذ الخدمة في مكة المكرمة، و(5) خطوط في المدينة المنورة، و(13) في مشعر منى ومزدلفة وعرفات، حيث تعمل هذه الخطوط بنظام التتابع عن طريق شركة الاتصالات، بحيث ينتقل الاتصال الوارد مباشرةً ــ في حالة عدم الرد ــ للخط الذي يليه، حسب جدولة جرى الترتيب لها ووضعها مع مقدم خدمة الهاتف.

ويتولى تنسيق أعمال الدعاة العاملين في الهاتف المجاني طاقم إداري مكون من منسق أعمال اللجنة العلمية ومعه طاقم عمل من الموظفين الإداريين لترتيب وتنسيق جداول الدعاة ومراقبة حضور وانصراف الدعاة ليتم تغطية جميع ساعات اليوم، ويتكون فريق العمل الإداري من (7) موظفين بالإضافة إلى فضيلة منسق أعمال اللجنة العلمية.

وأبان التقرير أن عدد المكالمات المستلمة يومياً تجاوز (1380) مكالمة خلال موسم حج عام 1437هـ، فيما بلغ إجمالي عدد المكالمات (20793) مكالمة من العشرين من شهر ذي القعدة الماضي إلى الرابع من شهر ذي الحجة 1437هـ، لافتاً التقرير الانتباه إلى أن الوزارة دعمت خدمة (الهاتف المجاني) هذا العام، بحيث أن من المتوقع ارتفاع عدد المكالمات المستلمة لموسم حج 1438هـ أكثر من (50000) مكالمة من داخل المملكة وخارجها.

مدير فرع الشؤون الاسلامية بالشرقية يقف على جاهزية منفذي سلوى والبطحاء لاستقبال الحجاج

وقف مدير عام فرع وزارة الشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد بالمنطقة الشرقية الدكتور صلاح صالح السميح، اليوم، على جاهزية منفذي سلوى والبطحاء، لاستقبال الحجاج لهذا العام ١٤٣٨هـ.

وأكد الدكتور السميح أنه منذ صدور أمر خادم الحرمين الشريفين بفتح منفذ سلوى لحجاج دولة قطر، بادر فرع الوزارة بالمنطقة الشرقية بفتح مركز التوعية الإسلامية في الحج بالمنفذ، ومثله مركز التوعية بمنفذ البطحاء، وتهيئتهما لاستقبال الحجاج وضيوف خادم الحرمين، بجانب تكليف الدعاة والإداريين، وتجهيز المركزين بالمطبوعات اللازمة والمصاحف، وهدية خادم الحرمين الشريفين للحاج.

ورفع السميح الشكر لخادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - على توجيهه بفتح منفذ سلوى للحجاج القطريين، مؤكداً أنها مبادرة على غرار مبادرات اعتاد قادة هذه البلاد المباركة تبنيها والتوجيه بها، بل هو ديدنهم، لاسيما وهم يؤمنون أن الحج فريضة وحق لكل مسلم، وهو ما لا يقبل المزايدة، ولا تأثره بأي ظرف كان.

من جهته أشار مدير العلاقات العامة لفرع الوزارة بالشرقية باسم البو علي أن الجولات التفقدية، التي ينفذها الفرع تأتي ضمن خطط الوزارة لتهيئة مراكز التوعية الإسلامية بمنافذ الشرقية لاستقبال حجاج بيت الله القادمين من جميع بلدان العالم وتقديم الخدمات وتوزيع المطبوعات الخاصة بالحج بمختلف اللغات.

الفريق العمرو يقف على سير تشغيل خطة قوات الدفاع المدني المشاركة في الحج

ثمن معالي مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان بن عبدالله العمرو الدعم غير المحدود الذي قدمته وتقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو نائبه - حفظهما الله - لجهاز الدفاع المدني لأداء مهامه في الحفاظ على سلامة حجاج بيت الله الحرام، منوهاً بمتابعة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، رئيس لجنة الحج العليا لجميع مراحل إعداد وتنفيذ الخطة العامة للطوارئ بالحج، وتوجيهاته بتوفير كل ما يلزم من إمكانات لقوات الدفاع المدني المشاركة في تنفيذها لتحقيق أهدافها على الوجه الأمثل وفق أعلى معايير الجودة .

وأكد معاليه خلال رئاسته اليوم اجتماعاً للوقوف على سير تشغيل خطة قوات الدفاع المدني بالحج، أهمية استشعار ضخامة المسؤولية المنوطة بقوات الدفاع المدني بالحج وإدراك الشرف الكبير للمشاركة في خدمة ضيوف الرحمن وتقديم صورة مشرفة لما تبذله المملكة من جهد وإمكانات وموارد لتيسير أداء مناسك الحج لملايين المسلمين من جميع أنحاء العالم ،مشدداً على ضرورة رفع الحس الأمني والوقائي وعدم التساهل مع أي تجاوزات أو مخالفات لاشتراطات السلامة وبذل كل الجهد للقيام بهذا الواجب وأداء هذه الأمانة.

وأعرب معالي الفريق العمرو عن ثقته في قدرات رجال الدفاع المدني المشاركين في مهمة الحج وحرصهم على أن يكونوا جميعاً عند حسن ظن ولاة الأمر بهم، وعلى قدر المسؤولية الضخمة في الحفاظ على سلامة الحجاج، متمنياً التوفيق لقوات الدفاع المدني المشاركة في تنفيذ الخطة العامة للطوارئ في حج هذا العام وتقديره لجميع الجهود التي بذلت في إعداد وتنفيذ الخطة.

وقدم قائد قوات الدفاع المدني بالحج اللواء حمد بن عبد العزيز المبدل خلال الاجتماع عرضاً مرئياً تضمن استعدادات وخطط الدفاع المدني والوقوف على سير تشغيل الخطة والتأكيد على اكتمال الجاهزية والتموضع لكافة القوات بالمشاعر المقدسة.

وشمل العرض ما تم اتخاذه من استعدادات وإجراءات في تنفيذ الجانب الوقائي لخطة الدفاع المدني المعدة والمتضمنة أعمال المسح الوقائي لجميع مخيمات الحجاج ومرافق الجهات الحكومية والمنشآت التجارية وإجراءات تطبيق قرار منع استخدام الغاز في المشاعر، وكذلك خطط نشر الخدمة والاستعداد لوحدات ومراكز الدفاع المدني في منى ومزدلفة وعرفات.