أربعاء ٢٣ شوّال ١٤٤٠
A
A
A
اخبار محلية و عربية و عالمية

أمير المنطقة الشرقية: الأوامر الملكية الكريمة تحقق الرفعة والأمن للوطن والحياة الكريمة للمواطن

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية أن الأوامر الملكية الكريمة التي أصدرها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - تهدف إلى تحقيق الرفعة والازدهار والأمن للوطن والخير والحياة الكريمة للمواطن السعودي بإذن الله.

وقال سموه "منذ أن وحد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن - رحمه الله - هذه البلاد أخذ على عاتقه الجمع بين الأصالة والمعاصرة ؛ أصالةٌ تتمسك بالماضي روحاً، ومعاصرةً تستقي من المستجدات تطبيقاً، ناقلاً هذه البلاد إلى مرحلة جديدة وهامة لتكون ضمن مصاف دول العالم، جامعاً أطرافها تحت راية التوحيد ، منطلقاً برسالتها إلى أنحاء العالم ، واضعاً مواطنيها في المرتبة الأولى لاهتماماته، ثم سار على نهجه أبنائه الملوك البررة من بعده، إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - الذي اتصف بالحزم في الأقوال والعزم في الأفعال".

وأضاف سموه "لقد جاءت الأوامر الملكية الكريمة بصرف راتب شهرين لجنودنا البواسل على الخطوط الأمامية في عمليات عاصفة الحزم وإعادة الأمل ، والتوجيه السامي بإنشاء مركز الأمن الوطني ، وعضوية هذا المركز في مجلس الشؤون السياسية والأمنية ، سيعزز - بعون الله - تحقيق الهدف المنشود بجعل هذه الأرض ومواطنيها آمنين مطمئنين - بإذن الله - في كل وقتٍ وكل حين ، وفي شتى أنحاء المملكة".

وقال سمو الأمير سعود بن نايف "لقد حملت الأوامر الملكية خبر تعيين صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائباً لأمير المنطقة الشرقية ، ليكون عضداً وساعداً للقيام بتطلعات خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - في خدمة المواطنين الكرام والقيام بأمورهم كافةً ومتابعة ما يقر من مشروعات ومبادرات، والاستماع إلى أشقائنا وأبنائنا مواطني ومقيمي المنطقة الشرقية" ، مباركاً إلى صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان هذه الثقة الملكية الكريمة ، سائلا الله عز وجل له التوفيق والسداد.

وسأل الله - عز وجل - أن يحفظ هذه البلاد المباركة من كل مكروه وأن يديم عليها نعمة الأمن والرخاء في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود أمد الله في عمره وأيده بنصره.

تعليقات

المزيد